Null

الرئيسية » مصارف وتمويل » “ابوظبي الإسلامي” يموّل صفقة الاستحواذ على فندق ترافيلودج في مطار “هيثرو”

“ابوظبي الإسلامي” يموّل صفقة الاستحواذ على فندق ترافيلودج في مطار “هيثرو”

أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي المملكة المتحدة، المملوك بالكامل لمصرف أبوظبي الإسلامي، مجموعة الخدمات المالية الإسلامية الرائدة، عن انتهائه بنجاح من ترتيب صفقة تمويل الاستحواذ على فندق ترافيلودج في مطار هيثرو في لندن لصالح أحد العملاء السعوديين.

وقد بلغت قيمة صفقة الاستحواذ على الفندق 40.3 مليون جنيه إسترليني (194.6 مليون درهم)، حيث قام مصرف أبوظبي الإسلامي بتوفير تمويل متوافق مع مبادئ الشريعة الإسلامية بقيمة 26 مليون جنيه إسترليني (125.7 مليون درهم).

ويتم تأجير هذا الفندق لصالح شركة “فنادق ترافيلودج”، ثاني أكبر علامة تجارية في قطاع الفنادق والضيافة في المملكة المتحدة، بموجب عقد إيجار يمتد لـ 20 عاماً، وهو يُعد أحد أفضل أصولها أداءً كما يتمتع بمكانة استثنائية تؤهله للاستفادة من قرار بناء مدرج جديد للطائرات في هيثرو. وتجدر الإشارة إلى أنه تم إنشاء فندق ترافيلودج عام 2007، وهو مكوّن من ستة طوابق تضم إجمالي 297 غرفة فندقية.

وتعليقاً على هذه الصفقة، قال بول مايسفيلد، رئيس وحدة الخدمات العقارية في مصرف أبوظبي الإسلامي المملكة المتحدة: “نلمس زيادةً في الطلب من عملائنا في منطقة الشرق الأوسط، لاسيّما دول مجلس التعاون الخليجي، على العقارات التجارية في المملكة المتحدة. ويمتلك فريق عمل مصرف أبوظبي الإسلامي المملكة المتحدة الخبرات اللازمة التي تمكّنه من إنجاز الصفقات بسلاسة ونجاح كما يقدم حلولاً تمويلية متوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية. ويسعدنا دعم عملينا في إتمام هذه الصفقة التي تلبي متطلباته الخاصة”.

يُذكر أن مصرف أبوظبي الإسلامي يقدم لعملائه من خلال فريق عمل فرعه في بريطانيا خدمات استشارية تتماشى مع خطط واحتياجات كل عميل، سواءً في مجال تمويل العقارات السكنية أو التجارية. وكان المصرف قد أعلن في وقت سابق من العام الجاري عن ترتيب وهيكلة صفقتي تمويل متوافقة مع الشريعة الإسلامية.

وبلغت قيمة الصفقة الأولى 118.3 مليون درهم إماراتي (24 مليون جنيه إسترليني) لصالح أحد عملاء الخدمات المصرفية الخاصة من أبوظبي لتمويل استحواذه على مبنى لاتيرال هاوس التجاري الواقع في مدينة ليدز البريطانية، بينما بلغت قيمة الصفقة الثانية 159.4 مليون درهم إماراتي (32.3 مليون جنيه إسترليني) للاستحواذ على مبنى “ذا هَبْ” (The Hub)، الواقع في “مجمع أزتيك ويست للأعمال” في مدينة بريستول الإنجليزية، لصالح مستثمر خاص من المملكة العربية السعودية.

وسجلت أحجام الاستثمار في الأسواق الإقليمية الستة الكبرى للمكاتب في بريطانيا (مانشستر، برمنغهام، إدنبره، غلاسكو، ليدز، وبريستول) عام 2017 أعلى مستوى لها منذ ما يزيد على عقد من الزمان.

وأظهرت البيانات الصادرة عن شركة “جونز لانغ لاسال” أن قيمة صفقات الاستثمار في العقارات المكتبية في الأسواق المذكورة قد بلغت 14.3 مليار درهم (2.9 مليار جنيه إسترليني) في عام 2017، بزيادة قدرها 49 في المئة عن عام 2016.

وتصدَّرت مانشستر القائمة طيلة السنة، مسجلة استثمارات بقيمة 4.5 مليار درهم (908 ملايين جنيه إسترليني)، لتستأثر بـ30 في المئة من إجمالي قيمة صفقات سوق المساحات المكتبية في المملكة المتحدة، تلتها برمنغهام التي حلت ثانياً بصفقات بلغت قيمتها 3.8 مليار درهم (762 مليون جنيه إسترليني).

ويُشار هنا إلى أن مصرف أبوظبي الإسلامي كان قد افتتح مكتباً له في “وان هايد بارك” بلندن في شهر مايو عام 2012، وكان أول مصرف إسلامي إماراتي يستلم ترخيصاً لمزاولة أعماله في المملكة المتحدة. واليوم، تحتضن بريطانيا ستة مصارف تقدم خدمات مصرفية متوافقة مع الشريعة الإسلامية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات مختارة