Null

الرئيسية » منوعات اقتصادية » بالتفاصيل| إمكانيات الفرقاطة “الفاتح” التى تسلمتها “مصر” اليوم

بالتفاصيل| إمكانيات الفرقاطة “الفاتح” التى تسلمتها “مصر” اليوم

تسلمت، اليوم الجمعة، القوات المسلحة المصرية، الفرقاطة الأولي “الفاتح”، من طراز “جويند”، وذلك في احتفالية كبرى أقيمت بميناء لوريون بدولة فرنسا، في حضور قائد القوات البحرية، الفريق أحمد خالد، ووفد من قادة القوات المسلحة.

وأقيمت مراسم التسليم ورفع العلم المصري عليها في ميناء لوريون، وتأتى ضمن عدة صفقة التسليح التي عقدتها مصر مع فرنسا، حيث ستنضم للخدمة بالقوات البحرية تباعا، ويقود الوحدات البحرية عدد من ضباط القوات البحرية، ممن تم تدريبهم مع الجانب الفرنسي.

وتعتبر الفرقاطة الجديدة قادرة على اﻹبحار لمسافة 4 آلاف ميل بحري، وتصل إزاحتها الكلية إلى 2540 طنا، ولها القدرة على تنفيذ جميع المهام القتالية بالبحر، ومنها مهمة البحث عن وتدمير الغواصات واستخدام الصواريخ والمدفعية في المهام القتالية.

كذلك فإنها تقوم بتنفيذ مهمة تأمين خطوط المواصلات البحرية وحراسة القوافل والسفن المنفردة في البحر والمراسي ومساندة وحماية القوات البرية بحذاء الساحل في العمليات الهجومية والدفاعية، بما يمكنها من حماية أمن وسلامة السواحل والمياه اﻹقليمية والاقتصادية والأمن القومي المصري، حيث تعد بمثابة إضافة تكنولوجية هائلة ﻹمكانيات القوات البحرية، وتدعم قدرتها على حماية الأمن القومي المصري .

وتم إعداد وتأهيل الأطقم التخصصية والفنية العاملة على الفرقاطة في توقيت قياسي، وفقا لبرنامج متزامن تم تنفيذه على مرحلتين بمصر وفرنسا، وبالتعاون مع الجانب الفرنسي للإلمام بأحدث ما وصل إليه العالم من تكنولوجيا الفرقاطات، حيث بذل رجال القوات البحرية الجهد والعرق في التدريب على جميع التقنيات الحديثة المزودة بها الفرقاطة حتى يكونوا جديرين بالثقة التي أولاها الشعب المصري، وتنفيذ كافة المهام التي تسندها القيادة العامة للقوات المسلحة لهم بكل كفاءة واقتدار.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات مختارة

موضوعات قد تعجبك أيضًا