Null

الرئيسية » قطاعات اقتصادية » السيارات » رغم استمرار ارتفاع الأسعار .. مبيعات السيارات تقفز 32.3%

رغم استمرار ارتفاع الأسعار .. مبيعات السيارات تقفز 32.3%

شهدت مبيعات السيارات بالسوق المصرية، خلال الربع الأول من العام الجاري، ارتفاعًا بنسبة 32.3%، وذلك رغم عدم تقديم المعارض والوكلاء مزايا تحفز على الشراء، حيث لازالت مستويات الأسعار مرتفعة بشكل كبير.

وأوضح أحدث تقرير صادر عن مجلس معلومات سوق السيارات “أميك”، ارتفاع المبيعات في السوق المصري خلال الربع الأول من عام 2018 الجاري بنسبة 32.3% على أساس سنوي، بواقع 35.1 ألف وحدة.

واستطاع السوق تحقيق هذه الطفرة مستفيدًا من القفزة الكبيرة في مبيعات قطاعي الشاحنات التجارية وحافلات نقل الركاب، حيث سجلت مبيعات 7440 وحدة بنسبة ارتفاع قدرت بـ91% على أساس سنوي خلال الربع الأول، مقارنة بـ3900 وحدة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وأوضح خالد حسني، المتحدث الرسمي باسم “أميك” إن الأسباب الرئيسية وراء الطفرة الكبيرة في مبيعات الشاحنات التجارية، تعود إلى “الانتعاشة التي يعيشها الاقتصاد المصري منذ قرابة عام، وخاصة في قطاع التشييد والبناء”.

وأضاف حسني في تصريحات صحفية سابقة أن ارتفاع مبيعات حافلات الركاب، ترجع إلى بدء عودة النشاط السياحي، الأمر الذي دفع الشركات العاملة بالقطاع السياحي إلى تدعيم أسطولها بحافلات جديدة.

وشهد سوق سيارات الركوب “الملاكي” المجمعة محليًا ارتفاعًا بنسبة 40.4%، فيما حقق قطاع السيارات المستوردة نسبة ارتفاع قدرها 21.2%، وذلك مقارنة بمبيعات الأشهر الثلاث الأول من عام 2017 المنقضي.

ويتوقع خبراء السيارات أن تستمر الانتعاشة الربع الثاني والثالث والرابع من 2018 مدفوعة بانتعاش الاقتصاد المصري بشكل عام، كما تشير التوقعات إلى إقفال مبيعات السيارات عند ارتفاع يقدر بـ10% على أساس سنوي مقارنة بالعام الماضي.

كانت مبيعات سوق السيارات شهدت تراجعًا كبيرًا خلال عام 2017، متأثرةً بالإصلاحات الاقتصادية وتحرير سعر النقد الأجنبي مقابل الجنيه المصري، ووصلت نسبة التراجع بنهاية العام الماضي 31.6% مقارنة بمبيعات عام 2016.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات مختارة