Null

الرئيسية » أسواق المال » (ملف) .. 8 خبراء يحددون أهم التوقعات للبورصة المصرية خلال 2017

(ملف) .. 8 خبراء يحددون أهم التوقعات للبورصة المصرية خلال 2017

حدد خبراء سوق المال الرؤية الفنية المتوقعة للبورصة خلال 2017 وأوضحوا لوكالة كاش نيوز، أن (2016 ) كان عام البورصة المصرية بتحقيق الأرقام القياسية حيث قفز المؤشر الرئيسي بنسبة كبيرة بلغت 80% ليسجل أعلي مستوي في تاريخه عند 12500 نقطة.

وحقق رأس المال السوقي مكاسب قياسية خلال العام 2016 بلغت نحو 179 مليار جنيه بارتفاع نسبته 42 % عن العام الماضي، و تجاوز رأسمالها السوقي حاجز 600 مليار جنيه لأول مرة في 8 سنوات منذ الأزمة المالية العالمية في 2008.

ودعمت القرارات الاقتصادية القوية الصعود القياسي للبورصة وأبرزها قرار مد تعطيل العمل بقانون الأرباح علي البورصة لمدة ثلاث سنوات قادمة، وتحرير سعر الصرف، والموافقة علي قرض صندوق النقد الدولي وتلقي الدفعة الأولي منه.

وتوقع الخبراء أن تشهد البورصة أرقام تاريخية لم تصل اليها منذ نشأتها وحددوا أبرز القطاعات التي من المتوقع أن تشهد تحركات إيجابية خلال 2017 علي رأسها قطاع العقارات والسياحة والخدمات المالية والبنوك والتشييد والبناء .. وفيما يلى تفاصيل آراء 8 من أهم خبراء سوق المال بشأن 2016،وتحليل الآداء للعام المنقضى.

سعيد الفقي : 2017 مرحلة جديدة من النمو  القوى للبورصة المصرية

سعيد الفقى

توقع سعيد الفقي، خبير سوق المال المصري، أن تشهد البورصة المصرية في عام 2017 مرحلة جديدة من النمو والإزدهار وإستمرار إرتفاع مؤشراتها ووصولها لمستهدفات اعلي قرب 15000 نقطة ثم 18000 مع نهاية عام 2017 وذلك من خلال تدعيم الحكومة للمجال بصفة عامة وتسليط الضوء علية اكثر مع الطروحات القادمة اللتي اعلنت عنها الحكومة وما يسوف يكون لها من اثار ايجابية علي البورصة ،ودخول شرائح جديدة من المستثمرين وبالتالى زيادة الاستثمارات بها وارتفاع احجام التداول.

وأوضح “الفقى” أن عام  عام 2017 سيكون بداية دورة إقتصادية جديدة للبورصة تستمر قرابة خمس سنوات.

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية سعيد الفقى من هنـــا )

وليد هلال : قطاع العقارات يقود البورصة في 2017

وليد هلال

توقع  وليد هلال ،نائب مدير شركة “المجموعة المصرية” لتداول الاوراق المالية ، فرع الاسكندرية وعضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين ، أن تمر مؤشرات البورصة بفترة جنى أرباح أو تصحيح قصير الأجل قبل مواصلة الصعود مرة أخرى عام 2017 والذى نتوقع أن يصل المؤشر الثلاثينى فيه لمستويات 14000 / 15000 نقطة وهو مستهدف الموجة الصاعدة الكبرى.

وتوقع أيضًا أن تنال أسهم القطاع العقارى الحظ الأكبر من الصعود حيث يستفيد هذا القطاع بالدرجة الأكبر من التضخم الحاصل نتيجة إرتفاع الدولار وهو ما يغير من قيمها العادلة تمامًا بما تملكه من أراضى وعقارات من المتوقع أن ترتفع قيمها كما طال التضخم كل القطاعات.

وأيضًا قطاع السياحة سيكون له دورًا بارزًا عام 2017 وخصوصًا مع قرارات عودة السياحة المتوقعة والمنتظرة قريبًا وخصوصًا للجالية الروسية ، وكذا قطاع الخدمات المالية والذى يمثله شركات السمسرة وبيوت المال المستفيد الأول من صعود السوق وإرتفاع حركة التداول فى البورصة وهو ما سيظهر حتمًا بالإيجاب على نتائج أعمال تلك الشركات القادمة.

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية وليد هلال من هنــا )

عبدالحميد امام : المشروعات القومية أمل الاقتصاد والبورصة

عبد الحميد إمام

وقال عبدالحميد امام ، محلل مالى بشركة “تايكون” لتداول الاوراق المالية وعضو الاتحاد الدولى للمحللين الماليين ، إنه يتوقع استمرار الإرتفاعات طالما ظل الجنيه منخفض بهذا الشكل أمام العملات لذلك أتوقع ان يصل المؤشر الثلاثيني الي 13000 نقطة نهاية العام فى حين من الممكن أن تذهب المؤسسات المصرية وكذلك الأفراد على الإستثمار فى الودائع البنكية خصوصًا بعدما وصل العائد عليها إلى 16 % لمدة 3 سنوات و 20% لمدة سنة ونصف.

وتمنى “ امام “ أن تساعد المشروعات القومية الجارى تنفيذها فى تحقيق عائد مناسب يساعد الاقتصاد للخروج من كبوته الحالية وتخفيض نسبة التضخم التى سوف تؤثر بشكل سلبى جدًا على الإقتصاد فى الآجل المتوسط، كما أتمنى أن نقلل عجز الميزان التجارى فى القريب العاجل والإعتماد على المنتج المحلى لتخفيف الطلب على الدولار وأيضا أتمنى أن تعود السياحة حيث إنها المصدر الأهم  فى التدفقات الدولارية والتى من الممكن ان تجنب مصر شروط المُقرضين ( كصندوق النقد الدولى ).

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية عبد الحميد إمام من هنــا )

منتصر مدبولي : قطاعي البنوك والخدمات المالية يقودان البورصة لمستويات تاريخيه في 2017

منتصر مدبولى

وتوقع منتصر مدبولي ،رئيس قسم التحليل الفني لدي شركة “جي بي تريدر” ، أن يستمر المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 فى إرتفاعاته مُحققًا مستويات تاريخية وذلك خلال الربع الاول من العام الجديد 2017 وشرط إستمرار صعود السوق هو ألا يستقر أسفل مستوي 12000/11700 نقطة.

وأوضح “ مدبولي “ فيما يخص أهم القطاعات المتوقع صعودها خلال الربع الاول من العام الجديد أنه يأتى علي رأسها يأتي “قطاع البنوك“ حيث يتحرك مؤشر القطاع فى إتجاه صاعد على كل المستويات القصيرة والمتوسطة وطويله الأجل، وحقق المؤشر فى جلساته الأخيره أعلي مستوي له فى تاريخه.

أما القطاع الثاني فهو “قطاع الخدمات المالية“ حيث من المتوقع أن يكون هناك نتائج إيجابية للربع الرابع من العام الجاري ومن المتوقع أن تشهد نشاطًا كبيرًا فى الربع الاول من العام الجديد 2017.

ويليهما في التحرك قطاعي “العقارات وقطاع التشيد والبناء“ نتيجة إرتفاع قيمة الأصول والأراضي بالنسبه لشركات العقارات، وإرتفاع الطلب على مواد البناء والتشطبيات فى “قطاع التشيد والبناء“ فى عام 2017 لتلبية إحتياجات المدن الجديدة والتي على رأسها المدينة الأدراية الجديدة وماحولها من مجمعات سكنية.

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية منتصر مدبولى من هنــا )

صفوت عبدالنعيم : الدولار يقلب الرؤية بين الاقتصاد والبورصة

صفوت عبد النعيم

وقال صفوت عبدالنعيم، خبير سوق المال المصري ، إن صورة مرآة الاقتصاد أصبحت منقلبة وليست منعكسة حيث أن إستمرار ارتفاع سعر الدولار سيؤدى إلى إرتفاع الأسهم بالبورصة فى أسهم بعينها بينما الصورة الأوقع هو إرتفاع معدلات التضخم بصورة كبيرة بما يؤثر على إرتفاع تكاليف الإنتاج للمصانع والشركات وإنخفاض ربحيتها بصورة كبيرة بنهاية العام مالم تتخذ الحكومة الاجراءات الاصلاحية تجاه ذلك الخطر.

وإرتفاع سعر الدولار رسميًا سيؤدى إلى مزيد من الديون المتعثرة الدولارية التى حملت على المقترضين بفرق سعر الصرف الجديد مما سيزيد من إرتفاع مُخصصات البنك خلال كل بصورة ربعية خلال العام وتتأثر معه ربحية تلك البنوك بنهاية العام، وإلى حين أن نرى بوادر حقيقية لإنخفاض الطلب على الدولار تدريجيًا نوصى مستثمرى البورصة توخى الحيطة والحذر بأن تكون المحفظة الإستثمارية محتواه على أسهم من المؤشرين السبعينى والثلاثينى حتى يتوافق ربحية الإستثمار مع حركة الأجانب وتعظيم ربحية الإدخار فى الأسهم المحلية باسهم EGX70 والذى نتوقع أن تصدر لها قرارات إقتصادية تحفيزية خلال 2017.

وأشار عبدالنعيم، بخصوص قانون الضريبة الرأسمالية المؤرق الأساسى لسوق الأسهم فدائمًا أكرر أنه يصعب إقراره أو تطبيقه مهما إرتفعت الأسهم لعدم قدرة سيطرة أى جهة على تحديد الوعاء الضريبى لمستثمرى البورصة بعد أن دخلت عليه مشتقات عديدة خلال السنوات الماضية وبعد أن رأت الحكومة أن المرآه الوحيدة والنظيفة واللامعة فقط لقرارتها هى مؤشر البورصة الرئيسى.

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية صفوت عبد النعيم من هنــا )

صفاء فارس توضح مستهدفات البورصة وأبرز القطاعات في 2017

د.صفاء فارس

حددت د.صفاء فارس ،خبيرة أسواق المال وعضو اللجنة العلمية بالمجلس الاقتصادي الافريقي، الرؤية الفنية لمؤشرات البورصة المصرية وأبرز القطاعات خلال عام 2017.

المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30

يتحرك المؤشر بشكل صاعد علي المدي الطويل ولديه مقاومة قوية عند 14000 نقطة وبإختراق المقاومة يكون المستهدف الصاعد عند 17000 ثم 20000 نقطة ولديه دعم عند 11300 نقطة وبكسر الدعم يكون المستهدف الهابط عند 10400 نقطة.

مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70

يتحرك المؤشر بشكل صاعد ولديه مقاومة عند 540 نقطة وبإختراق المقاومة يكون المستهدف الصاعد 670 ثم 800 نقطة ولديه دعم عند 447 نقطة وبكسر الدعم يكون المستهدف الهابط عند 435 نقطة.

وأوضحت د.صفاء فارس، الرؤية الفنية لأداء خمسة قطاعات في البورصة المصرية خلال 2017، موضحة أن هذه القطاعات تتمثل فى العقارات ، الخدمات المالية ، والموارد الاساسية وغاز، الاتصالات.

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية د.صفاء فارس من هنــا )

أدهم جمال الدين : Egx30 يستهدف 14000 نقطة في 2017

أدهم جمال الدين

توقع  “ادهم جمال الدين” ،خبير أسواق المال ومدير إدارة التحليل الفني لدي شركة “كايرو كابيتال“ لتداول الأوراق المالية ، أن يحدث تراجع بمؤشر البورصة بنفس وتيرة التراجع في سعر الصرف أو أسرع وبصفة عامة كل ما سبق ذكرة من أخبار جوهرية أدي لإستمرار الصعود بالبورصة مما أدي لتجاوز مستوي مقاومة هام بالنسبة للمؤشر عند 12000 نقطة وهو ما كان يعتبر مستوي مقاومة تاريخية للمؤشر.

الجدير بالذكر انة اذا نحينا الجوانب ذات التأثير الخارجي علي المؤشر مثل تغير أسعار الصرف كما أوضحنا أعلاه ونظرنا علي المؤشر بحيادية نجد أن القوة موجودة فعليا علي المؤشر ولكن بدأ يشوبها ضعف نظرا للماراثون الطويل الذي حدث خلال 2016 وهو ما يجعل إحتمالات إستهداف تصحيح للمؤشر هو الأقرب والأكثر منطقية ومن المتوقع خلال 2017 أن تكون التحركات فيما بين مستوي 14000 نقطة كمستهدف وبين 10600 نقطة كمستوي للدعم وعلي أقصي تقدير 10000 نقطة التي أتوقع أن تعوق أي هبوط للمؤشر في حالة حدوث تراجعات أقوي مما نتوقع.

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية أدهم جمال الدين من هنــا )

ريمون نبيل : البورصة المصرية تستهدف قمم تاريخية في 2017

ريمون نبيل

قال ريمون نبيل ، خبير سوق المال المصري وعضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين ، إنه يتوقع تحقيق قمة جديدة لمؤشر البورصة خلال العام قد تتجاوز مستوى 14000 وقد تمتد الى مستوى 17000 نقطة مع إقتراب نهاية العام المقبل وينتفي ذلك في حالة الإغلاق أسفل مستوى 8000 نقطة وإن كان ذلك مستبعد خلال 2017.

وحدد نبيل ، أبرز القطاعات الهامة خلال 2017 ويأتي علي رأسها “قطاع العقارات“ فى تصدر عمليات الصعود بين القطاعات ثم يأتى بعده “قطاع البنوك“ ثم “القطاع المالى الغير مصرفى“ ،وأشار بخصوص المؤشر السبعيني EGX70 فمن المتوقع أن يحظي بحركة صاعدة أقوى من 2016 التى لم يكن له دورًا كبيرًا أثناء عمليات الصعود وقد يتجاوز مستوى 540 نقطة متوجهًا لمستوى 660 نقطة خلال الربع الثالث من العام المُقبل وليظل مستوى 385 نقطة هو مستوى الدعم الرئيسى له خلال أى عمليات هبوط خلال 2017.

( إقرأ تفاصيل أكثر عن رؤية ريمون نبيل من هنــا )

CNA– محمد ابو اليزيد