أسهم الرعاية الطبية والبنوك الايطالية يعرقلان انتعاشًا للبورصات الاوروبية

الأسهم الأوروبية تتراجع مع إرجاء المركزي الأوروبي قرارا للتيسير النقدي

أغلقت مؤشرات الأسهم في معظم البورصات الأوروبية على انخفاض يوم الجمعة بعد أن تعرض انتعاش في أواخر التعاملات لعرقلة من روش السويسرية للأدوية بعد أن فشل اثنان من عقاقيرها الرئيسية في اختبارات بينما تعرضت البنوك الايطالية لضغط من خفض لتصنيفها الائتماني من وكالة ستاندرد أند بورز.

وأنهى مؤشر يوروستوكس 50 لأسهم الشركات الكبرى في منطقة اليورو ومؤشر الاسهم السويسرية الجلسة منخفضين 0.4 %  لكل منهما بينما تراجعت جميع المؤشرات في البورصات الرئيسية في القارة عدا بورصة لندن.

لكن مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الاوروبية الكبرى – الذي لقي دفعة من صعود مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 1.2 بالمئة – حذا حذو بورصة وول ستريت الامريكية وأغلق مرتفعا 0.36 بالمئة عند 1361.07 نقطة.

وقيدت أسهم شركات الرعاية الطبية صعود المؤشر القياسي مع هبوط سهم روش 6.3 % ليأتي في مقدمة الخاسرين بعد فشل عقاريها الجديدين لعلاج الزهايمر وسرطان الثدي في إختبارات.

وانخفض مؤشر الرعاية الصحية 0.7 % ليأتي في مقدمة القطاعات الهابطة ،وينهي يوروفرست 300 الاسبوع على مكاسب قدرها 3 بالمئة هي أكبر زيادة اسبوعية في عام مدعوما بتعهد البنك المركزي الامريكي بأن يتحلى “بالصبر” بشأن رفع اسعار الفائدة.

وتعرضت اسواق الاسهم في جنوب منطقة اليورو لضغوط من تخفيض وكالة ستاندرد أند بورز تصنيفها للبنوك الايطالية قائلة ان النمو سيكون أبطأ من المتوقع. واغلق المؤشر الرئيسي للاسهم الايطالية في بورصة ميلانو منخفضا 0.4 %.

وجاءت بعض الضغوط على الاسهم في منطقة اليورو من مصادر قالت فى تصريحات صحفيية ان مسؤولي البنك المركزي الاوروبي يدرسون سبلا لوضع شروط على اي برنامج محتمل للتحفيز النقدي .

وهوى سهم إير فرانس-كيه إل إم 8.1 % بعد ان اصدرت تحذيرها الثالث في ستة اشهر بشأن الارباح. وخفضت الشركة المستوى المستهدف للارباح هذا العام بمقدار 200 مليون يورو بسبب زيادة أعلى من المتوقع في التكاليف.

وانخفض سهم باسف الالمانية 1.6 % ليشكل نصف الهبوط في مؤشر داكس بعد تخليها عن مبادلة للاصول مع جازبروم الروسية ،وأنهى داكس الجلسة منخفضا 0.25 % في حين اغلق مؤشر كاك الفرنسي على خسارة قدرها 0.18 %.

موضوعات ذات صلة