أمريكا تفشل فى تقليص الفجوة بين الأغنياء والفقراء فى 2014

فقراء
الفقراء فى الولايات المتحدة

 

ذكر تقرير أعدته محطة “سي إن إن” الإخبارية أن الاقتصاد الأميركي  نجح خلال عام 2014 في توفير ملايين فرص العمل، بعد الانكماش الذي شهده خلال الأعوام السبعة الماضية، اٍلا أنه فشل في معالجة الفجوة الكبيرة بين الأغنياء والفقراء، بحسب ما

وأفاد التقرير أن انخفاض أسعار النفط جاء على رأس تلك الأحداث والذي كان له تأثيراً إيجابياً على المستهلك الأميركي، إذ استفاد من انخفاض أسعار الوقود الذي بلغ أدنى مستوى له منذ أعوام، ما يعني ضخ سيولة في الاقتصاد.

وأوضح أنه على رغم النجاحات التي حققها الاقتصاد الأميركي في 2014، لا سيما وأنه العام الأقوى من حيث فرص العمل منذ 1999، إلا أن الفجوة الكبيرة بين الأغنياء والفقراء لا تزال تجتاح الولايات الأميركية، إذ نظم العاملون في مطاعم الوجبات السريعة العديد من الاحتجاجات لإقناع الشركات برفع الحد الأدني لأجورهم، ما دفع عدد من المدن إلى رفع الحد الأدنى للأجور أخيراً، إلا أنه لم يتغير شيئاً على المستوى الفيدرالي.

وأضاف القرير أن قوة الأسهم في بورصة “وول ستريت” تزايدت خلال العام الجاري عنه في العام الذي سبقه، وشهد مؤشر “داو جونز” و”ستاندرد آند بوورز 500″ ارتفاعات قياسية جديدة، في حين أغلق مؤشر بورصة “ناسداك” عند حد 5000 نقطة، وهو أعلى معدل منذ (مارس) 2000، وارتفع معدل نمو الاقتصاد الأميركي في الربع الثالث من عام 2014 بنسبة 5 % – بحسب ما أعلنته وزارة التجارة الأميركية-، ويرجع ذلك إلى ارتفاع الصادرات الأميركية وزيادة الانفاق الحكومي.

وأشار إلى أن استدعاء شركات السيارات الأميركية ملايين السيارات التي انتجتها شكل كابوساً للصناعة هذا العام، إذ استدعت شركة “جنرال موتورز3” 36 مليون سيارة متوسطة وكبيرة في أنحاء العالم، بسبب مشكلة في مفتاح تشغيل السيارة تسببت في 42 حالة وفاة، واستدعت شركات مثل “كرايسلر” و”فورد” أيضاً ملايين السيارات، إثر مشكلة في تأخر انفتاح حقائب الهواء.

موضوعات ذات صلة