أهم المعالم التي يمكن زيارتها في الطائف

“أرض البساتين” هكذا وصفها الرحالة الكبير ابن بطوطة لما وجده من خيرات وثمار. وهي مجمع الشعراء منذ مئات السنين إليها تهوى الأفئدة إنها الطائف. فتعالوا بنا نتعرف أكثر عن الطائف وعن أهم معالمها السياحية التي يمكن زيارتها.

مدينة الطائف 

وهي إحدى مدن المملكة العربية السعودية من الجهة الغربية، وتتبع مكة المكرمة إداريا، والتي تبعد عنها مسافة 75 كم ومرتفعة عن سطح البحر بحوالى 2 كم، مما يكسبها طقسا رائعا يختلف عن باقي مدن السعودية. وتتميز فنادق الطائف بالجودة والأسعار المناسبة فيقصدها الكثير من الزائرين المحليين والأجانب في فصل الصيف حيث المناخ المعتدل. كما ان بها الكثير من المعالم السياحية ما يجعلها مقصدا سياحيا مهما.

أهم المعالم في مدينة الطائف 

  • منطقة الهدا

تعتبر الهدا من أهم المراكز السياحية بالطائف. تقع غرب الطائف وهي منطقة جبلية مرتفعة عن سطح البحر بأكثر من 2000 متر تكسوها الخضرة الممتعة للأنظار والجالبة للأذهان. ومن أهم ما يميز المنطقة  خط التلفريك المزدوج الذي يربط بين جبلي الهدا والكرا بطول 4.2 كم. وتبدأ رحلة التلفريك من أعلى جبل الهدا نزولا إلى أسفل جبل الكرا.

  • منطقة الشفا

وتعد هذه المنطقة من أهم المعالم السياحية بعد منطقة الهدا. تفصلها عن الطائف مسافة 28 كم، إذ تتميز بجوها المعتدل وذلك لأنها منطقة جبلية مرتفعة عن سطح البحر بحوالى 2.5 كم. وتتميز بطبيعة خلابة وأوديتها الخضراء الخصبة التي تكثر بها مزارع الفواكه والخضروات، وكذلك تشتهر بمزارع الورود مما يجعلها تحتل مكانة متميزة في صناعة أفضل أنواع العطور وأفخمها.

  • منتزه الجبل الأخضر

وهي منطقة ترفيهية يقصدها غالبية سكان المملكة حيث يصطحبون أسرهم للتنزه في أرجائها، إذ تحتوي على كثير من الألعاب الترفيهية من ألعاب مائية وبحيرات صناعية ومطاعم ومتاجر. ومن أشهر الألعاب التي يتميز بها المنتزه لعبة التوبوجانالتي تجوب أنحاء المنطقة عبر خط سكة حديد بطول 1500 م، وتناسب هذه الألعاب الكبار والصغار معا.

  • منطقة الردف 

وهي من المنتزهات التي لا غنى عنها ومن أهم الوجهات السياحية لمن قصد الطائف ومعالمها. تقع في المنطقة الجنوبية لمدينة الطائف على مساحة تزيد عن 550 كم2، ويحتوي المنتزه على كثير من الحدائق ومنطقة ألعاب رياضية وكذلك منطقة ألعاب مخصصة للأطفال. ومن أهم معالم المنتزه النافورة الراقصة المقامة على مساحة 13 كم2. كما يوفر المنتزه خدمات متكاملة من مطاعم ومتاجر ومقاهي ومساجد وكذلك مركزا للإسعافات الأولية.

  • منتزه الملك عبدالله

يقع بالمنطقة الشرقية للطائف وهو منتزه عائلي يحتوى على مظلات لجلسات عائلية تتخللها مساحات خضراء، فضلا عن عدد من الملاعب الرياضية. ويكتظ المنتزه بالزائرين خلال فصل الصيف للاستمتاع بالطبيعة الخلابة والجو الهادئ الممتع.

  • منتزه سيسد

وهو منتزه ذو طبيعة خلابة وطابع تاريخي، إذ يحتوي على سد سيسد الذي أنشأ في عهد الخليفة معاوية بن أبي سفيان. وأهم ما يثير الانتباه في هذا المنتزه الجداول المائية الرائعة المزودة باستراحات عائلية على ضفافها. كما يحتوي المنتزه على ملاعب رياضية ومطاعم وألعاب ترفيهية بالإضافة لمساحات خضراء شاسعة.

  • القلعة التركية

تم تشييدها خلال العام 1288هـ/1871م، حيث أن هذه القلعة كانت قاعدة عسكرية تابعة للدولة العثمانية وتسمى بقلعة “الفشلة”. حديقة الحيوان بالطائف

تم افتتاحها عام 1982م على مساحة 2,5 كم2. وتم تزويد الحديقة بأصناف وفصائل عديدة من الحيوانات، وتم تهيئة الجو المناسب لكل نوع من أنواع الحيوانات والطيور كما أنها تعتبر منتزه طبيعي ذو وجهة خلابة إذ تحتوي على تلال صخرية وبرك مائية. كما أنه تم تزويدها بكافة الخدمات والمرافق التي يحتاجها الزائر.

  • باب الحزم 

وهو من أشهر المعالم السياحية التاريخية التراثية وكان قديما يسمى بباب شبرا وذلك لأنه مطل على قصر شبرا الذي سنذكر نبذة عنه لاحقا. وينفذ هذا الباب إلى قلب المدينة العتيقة المليئة بالأحياء القديمة التي ترجع إلى العهد العثماني.

  • قصر شبرا 

تم إنشاء هذا القصر في عام 1904م كمقر ملكي في عهد الملك عبدالعزيز وخلفه الملك فيصل بن عبدالعزيز. وفي عام 1995م تم تحويله إلى متحف إقليمي، ويتميز القصر بتصميمه الفريد الذي يجمع بين الطراز المعماري الإسلامي والروماني. يتكون من 4 طوابق ويوجد به حوالى 150 غرفة ويحتوي بداخله على الكثير من التحف والأثاثات الخشبية الفنية.

  • سوق عكاظ

وكانت هذه البقعة قديما مجمع الشعراء والأدباء منذ عصر الجاهلية، يجتمعون فيه لاستعراض بنيات أفكارهم في الشعر والأدب. وحتى عصرنا هذا تقام به ندوات ثقافية يقصدها الكثير من الأدباء والشعراء. وبجانب الشق الثقافي للسوق فهو أيضا سوق لبيع المصنوعات اليدوية.

  • المتحف الوطني

وهو مكان لعرض ملامح الحياة القديمة للشعب السعودي، فهو يعرض نماذج من الزي القديم وكذلك الأدوات المستخدمة في الأعمال اليومية خلال عصر ما قبل التكنولوجيا. وتعرض به أيضا أدوات الحرب القديمة من سيوف ودروع وغيرها مما يعكس جوانب الحياة البدوية القديمة.

  • متحف الشريف

يعد متحف الشريف من أشهر المعالم التاريخية بمدينة الطائف حيث يحتوي على كثير من القطع الأثرية التي تعكس تراث منطقة الطائف. بنىي المتحف على مساحة 5000 م2 مقسم من الداخل إلى قاعات كلًا  مخصصة لعرض جانب من الجوانب التراثية. فهناك قاعة لعرض الأسلحة القديمة  وقاعة أخرى لعرض الملابس والمشغولات الفنية والحلي وأخرى مخصصة لعرض أدوات الزراعة، وإلى جانب هذه القاعات توجد محلات لعرض المشغولات اليدوية التراثية.

  • فوهة الوعبة

هي حفرة دائرية يبلغ عمقها 380 مترا وطول قطرها 3 كم. رجح بعض الباحثين بأن هذه الحفرة تكونت بسبب انفجار بركاني هائل وهو الاحتمال الأقرب إلى الصواب، ولكن يرى البعض الآخر بأنها نتيجة سقوط نيزك كبير بتلك البقعة. 

  • قرية الشعلة

وهي من أكبر القرى السياحية بالطائف على مساحة 36 كم2. تضم عدد كبير من الفيلات والشقق المطلة على المساحات الخضراء كما أنها مزودة بملاعب رياضية وملاهي ترفيهية وحمامات سباحة ومتاجر ومطاعم. وأهم ما يميزها جانب الألعاب المائية التي تناسب الصغار والكبار كما يوجد بها جزء خاص بالنساء متوفر به جميع الخدمات من مسابح ومطاعم وملاهي ترفيهية. وتحتوي أيضا على صالات لألعاب البلياردو والتنس والبينج بونج كما يوجد بها صالات مخصصة لألعاب الفيديو والألعاب الإلكترونية.

  • قرية المعدان

وهي من القرى التاريخية التراثية وتتميز بصناعات الحجر والتي تشمل صناعة الأواني والرحى التي يتم تشكيلها من الحجر الصابوني.

وختاما عزيزي القارئ ها نحن قد وصلنا لنهاية ما أردنا أن نبين لكل مرتحل وسائح إلى  الطائف، فهي عروس المصائف.

 متمنين أن نكون قد افدناكم بكل ما يجوب خواطركم بهذه المدينة الرائعة. 

للمزيد، زوروا موقعنا: cashnewseg.com

موضوعات ذات صلة