“أورانج للاتصالات” تخسر 2.6 مليار جنيه بسبب فروق العملة

أعلنت شركة ”أورانج مصر للإتصالات”، عن نتائج أعمالها المُجمعة غير المدققة لعام 2016، عن تحقيق صافي خسارة بنحو 2.6 مليار جنيه، مقابل أرباح بـ 10 ملايين جنيه في 2015.

وأوضحت الشركة في بيان وجهته للبورصة المصرية أن هذه الخسائر ترجع إلى تسبب تعويم الجنيه في خسائر فروق عملة بقيمة 2.3 مليار جنيه، واضمحلال كامل القيمة الدفترية لنشاط الإنترنت الثابت بقيمة 904 ملايين جنيه، وزيادة أسعار الفائدة بمعدل 600 نقطة أساسية وأسعار الوقود والكهرباء.

وقالت الشركة إن خسائر فروق العملة توزعت على 615 مليون جنيه ناتجة عن إعادة تقييم الأصول والالتزامات ذات الطبيعة النقدية المرتبطة بالأنشطة التشغيلية بأسعار العملة السائدة في 31 ديسمبر 2016، وخسائر فروق عملة بقيمة 1.7 مليار جنيه مدرجة ضمن المصروفات التمويلية، وناتجة عن إعادة تقييم قرض المساهم الرئيسي بأسعار العملة السائدة في 31 ديسمبر 2016.

وكشفت الشركة عن نتائج أعمالها غير المُجمعة غير المدققة تحقيق خسائر بقيمة 2.860 مليار جنيه في 2016، مقارنة بأرباح بقيمة 50 مليون جنيه خلال 2015.

وحققت الشركة خسائر مُجمعة غير مُدققة بـ 2.42 مليار جنيه خلال الربع الرابع من 2016، مقابل ربح بـ 31 مليون جنيه خلال نفس الربع من 2015.

وبلغت الإيرادات المجمعة 11.8 مليار جنيه في 2016، مقابل 11.4 مليار جنيه في 2015، بنسبة نمو 3.6%.

وقالت الشركة في بيان منفصل عن الإجراءات التصحيحية لتصويب المؤشرات المالية، إن الإدارة التنفيذية تعمل على خطة لتحسين هيكل التكاليف؛ بهدف زيادة الكفاءة بالإضافة إلى زيادة هامش الربح، عبر متابعة الأداء دورياً لاتخاذ القرارات المناسبة في ضوء الوضع الاقتصادي العام للبلاد.

وأوضحت أن عودة المؤشرات المالية للشركة لمستواها الطبيعي مرتبط بشكل مباشر بتحسن واستقرار الوضع الاقتصادي العام للبلاد.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة