“ابو الفتوح”: البنك الأهلى يخطط لزيادة فروعه إلى 450 فرعًا

قال يحيى ابو الفتوح، نائب رئيس البنك الأهلى، إن إدارة البنك تستهدف زيادة عدد فروعه إلى 450 فرعًا بنهاية العام المالى الجارى مقارنة بنحو 405 فرعًا فى الوقت الراهن، مؤكدًا أن البنك الأهلى يسعى لتعزيز تواجده على مستوى الجمهورية لإيصال خدماته المصرفية لكافة المواطنين بكفاءة عالية.

وأكد “ابو الفتوح”، فى تصريحات خاصة لـ “كاش نيوز” على هامش مؤتمر الشمول المالى، أن هناك أهمية كبرى لنشر الشمول المالى، لافتًا إلى أن إيصال الخدمات المصرفية لكافة المواطنين، أمر هام للسيطرة على الاقتصاد غير الرسمى والفساد، كما أنه يعد أساسًا لبناء اقتصاد قوى فى الفترة المقبلة.

وأوضح يحيى ابو الفتوح أن الشهادات مرتفعة العائد لدى البنك الأهلى تمكنت من جذب ما يزيد على 320 مليار جنيه من مدخرات الأفراد للبنك الأهلى، موضحًا أن هذه الشهادات كانت واحدة من الأدوات التى يتم استخدامها من أجل جذب عملاء جدد للبنوك مما يساهم فى الشمول المالى المنشود.

وفيما يتعلق بحجم القروض والودائع بأكبر بنك فى السوق، أكد يحيى ابو الفتوح، أن حجم الايداعات بالبنك الأهلى سجلت 860 مليار جنيه، كما سجلت قيمة القروض نحو 400 مليار جنيه، لافتًا إلى أن هناك أهمية كبيرة لتعزيز عمليات الاقراض من أجل التسريع بجهود التنمية، مؤكدًا أن البنك الأهلى يقوم بجهد كبير لتوفير التمويلات اللازمة للمشروعات الكبرى، وكذا الصغيرة والمتوسطة، إلى جانب قروض التجزئة المصرفية للأفراد.

وفيما يتعلق بتنازلات العملة الأجنبية من العملاء للبنك الأهلى منذ تحرير سعر الصرف، فأكد “ابو الفتوح” أن حجم تدفقات النقد الأجنبى للبنك سجلت 13.5 مليار دولار، لافتًا إلى أن حجم ما أتاحه البنك خلال ذات الفترة لعمليات الاستيراد سجل 14 مليار دولار، مؤكدًا على استمرار البنك الأهلى فى التصدى لتوفير النقد الأجنبى من أجل استيراد السلع الأساسية والهامة ، وكل ما يحتاجه السوق.

CNA– أحمد زغلول

موضوعات ذات صلة