اتفاق بين “المصرف المتحد” و”جهاز المشروعات الصغيرة” بـ 50 مليون جنيه

وقعت نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر و أشرف القاضي رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد عقدًا جديدًا بقيمة 50 مليون جنيه لدعم وتنمية المشروعات الصغيرة بكافة محافظات الجمهورية على أن يتم تمويل العقد بنظام المشاركة المتوافقة مع احكام الشريعة  مناصفة بين الجهاز والمصرف المتحد بمبلغ 25 مليون جنيه لكل طرف من خلال اتفاقية المضاربة المقيدة المبرمة مع البنك الإسلامي للتنمية.

ويأتى ذلك في إطار تنفيذ استراتيجية الدولة نحو الاهتمام بقطاع المشروعات الصغيرة والتوسع في تمويلها وتقديم الدعم اللازم لأصحاب تلك المشروعات بما يساهم في رفع المستوى الاقتصادي للمواطنين من خلال الحد من البطالة وإتاحة فرص عمل مستقرة.

وصرحت نيفين جامع أن توقيع هذا العقد يأتي استكمالا لمسيرة التعاون المثمر بين الجهاز والمصرف المتحد على مدار الخمس سنوات الماضية وتنفيذاّ لتوجيهات طارق قابيل وزير التجارة والصناعة ورئيس مجلس إدارة الجهاز بتنويع المنتجات التمويلية التي يقدمها الجهاز لأصحاب المشروعات الصغيرة او للراغبين في اقامتها بما يساهم في دفع وتنمية الاقتصاد القومي.

وأضافت أن العقد يستهدف تمويل شراء الآلات والمعدات وتمويل رأس المال العامل وتمويل الانشاءات والمباني والتجهيزات للمشروعات الصغيرة الجديدة والقائمة العاملة بمختلف قطاعات النشاط الاقتصادي والتي يتوافر لديها الجدوى الفنية والاقتصادية وذلك بكافة صيغ العقود المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، مشيرة إلى أنه من المتوقع أن يتم في إطار العقد تنفيذ حوالي 180 تمويل للمشروعات الصغيرة تتيح أكثر من 1600 فرصة عمل دائمة ومؤقتة لأصحاب المشروعات الصغيرة والعاملين بها.

وأوضح الأستاذ أشرف القاضي – رئيس مجلس ادارة المصرف المتحد – أن استراتيجية المصرف المتحد تستهدف التوسع في تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خاصة في اطار مبادرة البنك المركزي المصري ومساندة خطط الدولة في التنمية المستدامة وتحسين مستوى معيشة المواطن عن طريق شبكة فروع المصرف والتي بلغ عددها 52 فرعا منتشرة بجميع محافظات الجمهورية.   فضلا عن حزمة من الخدمات البنكية الاليكترونية ذات التقنية العالمية.

واضاف القاضي ان هذا العقد ياتي في اطار السياسة العامة للمصرف المتحد التي تهدف الي التنويع في تقديم الخدمات التمويلية وفقاً لاحكام الشريعة والتقليدية التي تناسب مختلف احتياجات العملاء.   كذلك الاهتمام بتوجيه التمويل للمشروعات الخاصة بالمرأة لتشجيعها وتحسين مستواها المعيشي.

وجدير بالذكر أن المصرف المتحد يعتبر أحد أهم شركاء جهاز تنمية المشروعات في تنفيذ الخطط والأعمال المستهدفة، حيث تم خلال الفترة من 2012 وحتى أغسطس 2017 إبرام عدد 5 عقود لتنمية المشروعات الصغيرة بإجمالي مبلغ 395 مليون جنيه تم من خلالها تنفيذ أكثر من 1500 قرض للمشروعات الصغيرة مما ساهم في اتاحة نحو 8000  فرصة عمل دائمة ومؤقتة.

بالإضافة إلى إبرام عدد 3 عقود لتمويل المشروعات الصغيرة بالصيغ الإسلامية خلال ذات الفترة بإجمالي مبلغ 150 مليون جنيه مناصفة بين الجهاز والمصرف وقد تم من خلال تلك العقود تنفيذ أكثر من 500 تمويل للمشروعات الصغيرة بالصيغ الإسلامية مما ساهم في اتاحة نحو 4500 فرصة عمل دائمة ومؤقتة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة