اثيوبيا تقصف منطقة “أبو طيور” والجيش السوداني يرد بقصف داخل الحدود الاثيوبية

أفادت مراسلة  قناة العربية في الخرطوم، مساء الأحد، عن وقوع تبادل للقصف المدفعي بين السودان وإثيوبيا في منطقة أبو طيور الحدودية، ولا أنباء عن وقوع ضحايا في الجانب السودان ي، حسبما أفادت العربية نت.

وتشهد الأحداث تطورًا سريعًا بين الجانبين الاثيوبي والسوداني، لاسيما مع تكرار الاعتداءات الاثيوبية على المناطق الحدودية للسودان.

وكشفت الحكومة السودانية، اليوم الأحد، عن تهديد مباشر لـ”سد النهضة”، موجهة رسالة حازمة إلى إثيوبيا، بأن السودان لن يسمح بملء وتشغيل السد دون اتفاق قانوني ملزم يؤمن سلامة منشآته وحياة السودانيين.

وأكد وزير الموارد والري السوداني، ياسر عباس، خلال اللقاءات التي نظمتها الوزارة للسفراء الأجانب المعتمدين بالخرطوم، لشرح موقف السودان من سد النهضة، أن “هناك تهديدًا مباشرًا لسد النهضة الإثيوبي على خزان الروصيرص الذي تبلغ سعته التخزينية أقل من 10% من سعة سد النهضة”.

وشدد ياسر عباس، على أنه “لا يمكن الاستمرار في هذه الدورة المفرغة من المباحثات إلى ما لا نهاية”، مشيرا إلى “فشل آخر جلسة مفاوضات بين الدول الثلاث في التوصل لصيغة مقبولة لمواصلة التفاوض”.

وأكد الوزير السوداني، “أن الحرب ليس خيارا، والجانب السوداني بدأ منذ وقت مبكر تحركا دبلوماسيا لوضع المجتمع الدولي أمام مسؤوليه من الوعيد الإثيوبي وتهديدها لحياة نصف سكان السودان على النيل الأزرق”.

وشدد أن بلاده تتمسك بالحل الإفريقي لأزمة سد النهضة الإثيوبي، مطالبًا المجتمع الدولي بإقناع أديس أبابا بالتراجع عن موقفها.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة