احتياطي تركيا من النقد الأجنبي يخسر 4.2 مليار دولارًا في 3 أيام

اردوغان

هبط الاحتياطي من النقد الأجنبي في تركيا بقيمة 4.2 مليار دولارًا في 3 أيام، وذلك بحسب تقرير أوردته صحيفة زمان التركية.

وبحسب البيانات المنشورة على الموقع الرسمي للبنك المركزي التركي، فإن قيمة النقد الأجنبي الصافي للبنك المركزي، كانت 37 مليار و128 مليون دولار أمريكي يوم الخميس الماضي، ولكن هذا الرقم تغير بعد ثلاثة أيام ليصبح 32 مليار و998 مليون دولار أمريكي، بانخفاض 4 مليارات و240 مليون دولار أمريكي.

وذكر التقرير أن هذا الانخفاض يبدو أنها محاولة من البنك المركزي التركي لوقف تدهور الليرة.

ومع بداية العام سجل الدولار الأمريكي معدلات مرتفعة أمام الليرة التركية، مقتربًا من حاجز 6 ليرات.

أما فيما يتعلق بديون التبادل (SWAP) المأخوذة من السوق، وهي التي تشمل الذهب والعملات الأجنبية وودائع المواطنين، فلم تشهد تغييرًا، إلا أن أسعار الذهب سجلت ارتفاعًا في تركيا.

وكالة (بلومبرج) الإخبارية، المتخصصة في الشؤون الاقتصادية، كشفت أن البنوك الحكومية التركية باعت 1-1.5 مليار دولار أمريكي من الاحتياطي النقدي في الأسواق، للحيلولة دون تخطي الدولار حاجز 6 ليرات.

وأوضحت الوكالة أن الأرقام والمعطيات الأخيرة الصادرة عن البنك المركزي التركي تكشف أن التدخلات السرية للسيطرة على سعر الصرف أكبر مما كان متوقعًا بكثير.

وقالت الوكالة إنه في حالة حساب رصيد النقد الأجنبية الخاصة بالمواطنين البالغة 130 مليون دولار أمريكي، والدخل الذي يتحقق من ارتفاع أسعار الذهب في الاعتبار، فإن هذا يعني أن المبلغ المباع من العملات الأجنبية أكبر من 4.5 مليارات دولار أمريكي.

وأوضحت الوكالة أن التوترات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط في الفترة الأخيرة، أدت إلى ارتفاع سعر الدولار أمام الليرة التركية، مشيرًا إلى أن الدولار وصل إلى 5.95 ليرة، ثم ارتفع إلى 5.99 ليرة في 7 ينايرالجاري، ليتراجع مرة أخرى إلى 5.95 ليرة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة