ارتفاع الاحتياطي النقدي لمصر إلى 40.6 مليار دولار

قال البنك المركزي المصري، اليوم الأربعاء، إن احتياطي النقد الأجنبي لديه ارتفع ليسجل 40.609 مليار دولار بنهاية يوليو الماضي.

وطبقًا لبيانات “المركزي” تكون قيمة الاحتياطي النقدي قد سجلت زيادة 25 مليون دولار خلال يوليو، حيث كانت قد سجلت 40.584 مليار دولار بنهاية الشهر السابق.

ويأتي ارتفاع الاحتياطي النقدي ليعكس تحسنًا في تدفقات النقد الأجنبي للبلاد، رغم أزمة كورونا التي أثرت على اقتصادات العالم بشكل كبير.

وقال مسئول مصرفي إن احتياطي النقد الأجنبي للبلاد في الوقت الراهن أصبح يغطي ما يزيد على 7.7 أشهر واردات سلعية مقتربًا من مستويات ما قبل أزمة كورونا.

ولفت إلى أن هذه المستويات تعد أعلى من المستويات الآمنة المتعارف عليها والتي يتم تحديدها بـداية من 3 أشهر واردات سلعية.

وأوضح المسئول أن الزيادة في الاحتياطي النقدي تأتي في الوقت الذي تواصل فيه الدولة الوفاء بالتزاماتها الخارجية دون تأخير، وهو ما يزيد الثقة في الاقتصاد المصري ويدعم تصنيفاتنا الائتمانية لدى مؤسسات التصنيف العالمية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة