ارتفاع تصنيف مصر فى مؤشر الأمن السيبراني لقطاع الاتصالات

عاطف حلمى

أعلن مركز الأبحاث الدولي ABIبالتعاون مع الاتحاد الدولي للاتصالات نتائج تقويم الاستعدادات الوطنية في قطاع  الأمن السيبراني والذي شمل 193 دولة، وذلك تبعا لمؤشر قياس الاستعدادات (Global Cybersecurity Index GCI)التي قامت بها الدول وفقا لخمسة معايير هي المعيار القانوني، المعيار التقني، المعيار التنظيمي، معيار بناء القدرات، ومعيار التعاون.

وهي المعايير التي سبق أن حددتها الأجندة العالمية للأمن السيبراني(Global Cybersecurity Agenda GCA) التي أطلقها  الاتحاد الدولي للاتصالات عام 2007 والتي شاركت مصر في وضع إطارها ضمن الدول والمؤسسات الأعضاء في الاتحاد.

وقد أوضح التقرير أن مصر قد جاءت في المرتبة التاسعة مكرر لمؤشر GCIالصادر في ديسمبر الجاري، واحتلت الترتيب السابع والعشرين دوليا بين الدول ال193 الذين شملتهم الدراسة لعام 2014، وهو ذات الترتيب لدول أوروبية مثل فرنسا وإسبانيا والدنمارك، وتصدرت مصر ترتيب الدول الافريقية.

وقد أشار المهندس عاطف حلمي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأن ترتيب مصر المتقدم في المؤشر العالمي جاء نتيجة لجهود ومبادرات عدة – في مجال الأمن السيبراني- تعكس مشاركة فاعلة وناجحة بين الحكومة والقطاع الخاص ومؤسسات الاعمال في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري.

وأضاف المهندس عاطف حلمي بأن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات قد قام في ابريل 2009 بإنشاء المركز الوطني للاستعداد لطوارئ الحاسب وشبكات الاتصالات والانترنت    Computer Emergency Readiness Team (EG-CERT)، و تم افتتاح مقره الجديد في القرية الذكية في ديسمبر 2013.

ويقوم المركز بأعمال المتابعة والتحليل والتصدي والتنسيق مع الجهات الحكومية وشركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والقطاعات الحيوية والاقتصادية الهامة، فيما يخص الأخطار التي تهدد شبكات الاتصالات والانترنت وشبكات الحاسبات من فيروسات وهجمات الشبكات الآلية BOTNETS و الهجمات الموزعة لإعاقة الخدمة Distributed Denial of Service وغيرها. وقد قام المركز بإعداد تقارير خبرة لتقييم سلامة البنية التحتية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للعديد من الجهات العاملة في قطاع ذات أولوية (القطاع الحكومي – القطاع المالي – قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات)، كما يعاون المركز تلك الجهات علي اتخاذ الاجراءات والاستعدادات اللازمة للتصدي للهجمات الخارجية ومحاولات الاختراق والتعطيل.

وقد أشاد المهندس هشام العلايلي الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم الاتصالات ، بمجهودات فريق العمل الخاص بالمركز الوطني EG-CERT التابع للجهاز. وأوضح إن وضع استراتيجية للأمن السيبراني والأطر التنظيمية له وكذلك تطوير ودعم المركز الوطني EG-CERT يعدمن أولويات الجهاز.

وفيما يخص التعاون الدولي، فقد شاركت مصر في فريق يضم 15 خبيرا عالميا من الخبراء الحكوميين المعنيين بالتطورات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في سياق الأمن الدولي UN GGE، في الفترة من 2012-2013. وقد كانت مصر الممثل الوحيد من الدول العربية وأفريقيا. وتم تقديم واعتماد تقرير فريق الخبراء من الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها في سبتمبر 2013، وبدء العمل بتنفيذ التوصيات الهامة التي جاءت بالتقرير ويتوقع تأثيرها علي سياسات وبرامج منظمة الامم المتحدة والدول الأعضاء فيها.

وللمركز الوطني EG-CERT علاقات وثيقة واتفاقيات تعاون مشترك وتبادل خبرات مع دول عديدة منها: ماليزيا، الولايات المتحدة الامريكية، سلطنة عمان، المملكة العربية السعودية، دولة الامارات العربية، تونس، أوغندا، تانزانيا، كوريا الجنوبية، الهند. وقد شارك المركز بنجاح في مناورات سيبرانية دولية مع المراكز النظيرة في الدول الاسلامية OIC-CERT ، ومراكز الدول الأسيوية APCERT ، ومراكز الدول العربية من خلال المكتب الاقليمي للاتحاد الدولي للاتصالات على مدار السنوات السابقة.

CNA – هانى محمد

موضوعات ذات صلة