استطلاع : 96% من المستثمرين غير راضين عن آداء رئيس البورصة

etetlaa

أظهر استطلاع رأى أجرته وكالة كاش نيوز الاقتصادية على مدار يومين أن 96% من المستثمرين والمحللين بالبورصة غير مقتنعين بآداء د.محمد عمران ،رئيس البورصة، فى حين يرى 2% منهم أن آداءه ممتاز،كما يرى 2% أن اداء رئيس البورصة مقبول.

وشارك فى الاستطلاع عيّنة بلغ عددها 1310 أغلبهم من المستثمرين الصغار بالبورصة والمحللين،وقد تم استهداف شريحة المستثمرين فى البورصة عبر المنتديات والجروبات الخاصة بالبورصة فى مواقع التواصل الاجتماعى،ويبلغ عدد الرافضين لرئيس البورصة 1263 من إجمالى المشاركين. ( صفحة الاستطلاع من هنـا)

وتعليقًا على نتائج استطلاع “وكالة كاش نيوز” قال محمد دشناوي، خبير اسواق المال إن نتيجة الاستفتاء بشأن آداء رئيس البورصة هو استفتاء على البورصة ككل.

تخبّط السوق

DESHNAWY
محمد دشناوى

ولفت إلى أن النتيجة جاءت منطقية من وجهة نظر المستثمرين الذين يعانون  حالة فريدة لم نشاهدها على مدار علاقتنا بالبورصة سواء دراسة أو عمل ،حيث أصبحت العلاقة بين الأسعار والمؤشر وجحم التداول تحمل كثير من التناقضات “فالمؤشر فى السماء وآسعار أغلبية الاسهم قرب القاع”،وحجم التداول شحيح والشاشة اصبحت حمراء والمؤشر أخضر والعكس .

وأضاف أن المستثمر يخرج من الجلسة ،وهو لا يعرف هل هو حزين أم سعيد فالأسهم خاسرة، والمؤشر رابح، ويتوقع المستثمر أن يحدث دوران لرؤوس الاموال ولكن تزداد شراهة فى سهم التجارى الدولى والمستثمر في حالة خسارة ويقوم السوق بعملية تصحيح ويآمل المستثمر أن يتحسن السوق ويبدأ بسهم التجارى الدولى ” حيث يتماسك فى حين يزداد سهم المستثمر خسارة وعندما يصعد السوق يصعد “التجارى الدولى” منفرداً فى حين تظل الأسهم الأخرى ثابتة.

أزمة المستثمر الصغير

وأفاد أن المستثمر الصغير وصل الي مرحلة حيرة شديدة ولا يعرف أين تكمن المشكلة الرئيسىة لما يحدث غير إعلان صرخة رفضه لإدارة البورصة التى هى ليست لها علاقة بالصعود والهبوط كما ترى فهى منظمة فقط طبقاً للقواعد وهذا ايضا لا يصلنا لحل فكان الاستفتاء وكانت النتيجة كما نراها .

واستعرض خبير أسواق المال، الحلول حيث يجب أن تبدأ بعيداً عن التسفيه والتخوين والمزايدة على الاخر ويجب أن يشعر رئيس البورصة أنه حليف للمستثمرين ولا يجب أن يعتبرونه  عدواً لأنه ورث تركة ثقيلة والإصلاح ليس فى التغيير فقط إنما الاصلاح من التفاهم والتقارب والبدء فى مواجهة المشاكل القديمة والمترسخة فى السوق المصرى.

وأضاف أنه لا يجب ألا يقتصر الموضوع على قشور سفيهة تُضيع الوقت والتركيز ،لافتًا إلى أن نزول السوق بعد المؤتمر الاقتصادى طبيعى لأن البورصة تسبق الحدث والمؤتمر كان الغرض منه ترويج الاستثمار المباشر فقط حيث  لن تستفيد البورصة منه الان .

ورش عمل لتقديم مقترحات

وأقترح ” دشناوي ” بخصوص مشاكل البورصة عمل ورش عمل وتقديم مقترحات فلدينا كثير من الأمور يمكن حلها وأمور كثيرة يمكن تطويرها لتحسين مناخ الاستثمار فى البورصة مع بدء تعديل الوزن النسبى للمؤشر وسبق أن تم الحديث فيه باستفاضة ، ولابد من تأصيل الشفافية والحوكمة والمساواة سواء فى الشركات المقيدة بالبورصة وكذلك الشركات العاملة ومراقبة ذلك وتغليظ عقوبات القانون على الشركات المخالفة بالاضافة المزيد من الاجراءات لحماية الاقليات بالشركات المقيدة .

ENABA
وائل عنبة

ومن جانبه أكد وائل عنبة ،خبير أسواق المال ورئيس مجلس إدارة شركة الأوائل لإدارة المحافظ، في تصريحات صحفية، أن تعاملات البورصة المصرية خلال الفترة الماضية، تثير العديد من علامات الاستفهام.

وأبدى عنبة تعجبه من سلوك مديري المؤسسات المصرية التي تقوم بالبيع المتتالي، عند وجود أي حدث إيجابي لمصر، مما يؤدى إلى تراجع البورصة، ونقص السيولة في السوق.

المؤشر لا يعكس الوضع الحقيقى

وأضاف أن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية، أصبح لا يعكس الوضع الحقيقي لاتجاه البورصة المصرية، ليس لأنه تحت سيطرة سهم التجاري الدولي فحسب، بينما لا يتضمن أيضًا، حساب الكوبونات والأرباح التي قامت الشركات المكونة للمؤشر بتوزيعها.

HODA ELMENSHAWY
د.هدى المنشاوى

وقالت د . هدي المنشاوي ،مدير استثمار والعضو المنتدب لدي شركة “المجموعة المصرية” لتداول الاوراق المالية , أن من أهم السلبيات في السوق المصري , انعدام الشفافيه وانحياز صارخ لصانع السوق في صعود أسهم معينة دون رقابة حتي تآكلت أموال المستثمرين الصغار.

إضافة إلى  تلاعب المؤسسات وتضامنهم في البيع بكثافه علي أى خبر ايجابي للبلد لعمل تريدات فاضحة ومتكررة وإعادة تدوير الأسهم للهبوط مستغلين مؤشر لا يعبر بأى حال من الاحوال عن الاداء الحقيقي للأسهم، ويكفل باوزانه الحاليه أن تجعل أى صندوق صغير أن يتم التلاعب به , كذلك لابد من إعادة النظر في قانون الضرائب علي البورصة.

مؤتمر للمستثمرين الأفراد

وطالبت بإقامة مؤتمر يشارك فيه المستثمرون الافراد لأنهم كانوا وقود للسوق خلال الفترة الماضية نتيجة التخبطات في القرارات غير المدروسة والقوانين بالاضافه الي العائد الضعيف ،في حين كان لها آثر كبير في تراجع السوق , ودراسة مشاكل المستثمرين , ونظر رؤيتهم وطلباتهم ومناقشة المؤسسات الكبري التي تقوم بالضغط علي السوق.

الإفصاح والشفافية

AHMED THABET
أحمد ثابت

من جانبه أضاف احمد ثابت ، محلل فني لدي شركة ” تايكون  ” لتداول الاوراق الماليه , أن السوق مازال ينقصه بعض المطالب ليزيد الثقة , فلابد من مزيد من الإفصاح والشفافية خصوصا مع الاكتتابات الجديدة داخل السوق فما حدث في إكتتاب “اوراسكوم كونستركشن“ فبعد الإكتتاب بأيام تعلن الشركة عن خسائر تفقد الثقة في السوق بشكل كبير .

بالاضافه إلى أن  كثير من المشاكل المعلقة داخل السوق من أسهم تم إيقافها لم تعود جميعها وأسهم اخرى مازال القضاء ينظرها مثل مساهمي شركة اجواء التي لم تحل قضية التلاعب حتى الآن مما يعطي انطباع سيء للمستثمرين خاصة المضاربين في الاسهم الصغيرة والمتوسطة .

ارتفاعات لا تعبر عن السوق

remoon nabil
ريمون نبيل

وكشف “ ريمون نبيل “ ، خبير اسواق المال , عن حالة الغضب واليأس والاستفزاز التام التي تسيطر علي المستثمرين من الاداء العام الذى يعتبره المستثمرون آداء فاضح للبورصة عن طريق استخدام بعض الأسهم داخل السوق للرفع من قيمة المؤشر الرئيسى حتى نستمع للعبارة الشهيرة فى الاعلام بإرتفاع البورصة وتحقيقها حزمة من المليارات وهذا يتمناه كل مواطن مصرى وخاصة المستثمرون ولكن يتمنون ايضا ان يكون الارتفاع ارتفاح حقيقى وليس ارتفاع بجزء منفصل من السوق وانخفاض باقى مكونات السوق من اسهم الى اسعار تاريخية لأسفل لم تراها منذ فترة .

ولفت إلى أن بعض الأسهم هى الاقل منذ اكثر من 6 سنوات أو أكثر وهذا يدل على خلل واضح فى السيولة او اداء الشركات داخل السوق فكيف نطلق ان صعدت البورصة ونجد ان يوجد سهم واحد يتحكم فى اداء المؤشر الرئيسى بقوة بجانب الخلل الواضح فى طريقة حساب المؤشر حتى يكون اكثر تعبيرا عن السوق .

واضاف “  نبيل “ ان وزارة المالية زادت علي مشاكل المستثمرين صفعة قوية تؤدى الى هروب رآس المال الجديد من الدخول بفرضها ضرائب على البورصة ومن المعروف منذ سنوات ان فرض الضرائب على البورصة تأتى عادةً بنتائج سلبية.

CNA– محمد أدم

موضوعات ذات صلة