الأسهم الأوروبية تتراجع بعد خفض تصنيف إيطاليا

الأسهم الأوروبية

هبطت الأسهم الأوروبية اليوم الإثنين مقلصة بعض المكاسب الكبيرة التي حققتها في الجلسة السابقة بعدما تم خفض تصنيف الدين السيادي لإيطاليا في وقت متأخر يوم الجمعة وفي أعقاب بيانات اقتصادية ضعيفة من الصين واليابان.

وأغلق مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى منخفضا 0.7 في المئة عند 1395.44 نقطة بعدما صعد 1.8 في المئة يوم الجمعة في أعقاب بيانات عن الوظائف في الولايات المتحدة جاءت أفضل مما كان متوقعا.

لكن بيانات من أنحاء أخرى جاءت مخيبة للآمال. فقد ارتفعت صادرات الصين 4.7 في المئة في نوفمبر تشرين الثاني على أساس سنوي بينما هبطت الواردات 6.7 في المئة أقل كثيرا من التوقعات وهو ما أذكى مخاوف من أن ثاني أكبر اقتصاد في العالم ربما يواجه تباطؤا أكثر حدة.

وانكمش الاقتصاد الياباني في الربع الثالث من العام أكثر مما أعلن في وقت سابق بفعل تراجع استثمارات الشركات.

وهبطت أسهم شركات الطاقة مجددا مع تراجع خام القياس العالمي مزيج نفط برنت أكثر من دولارين بعدما خفض بنك مورجان ستانلي توقعاته لأسعار الخام وتلقت السوق دعما بسيطا من بيانات تجارية صينية.

وتراجع سهم إيني 3.4 % وسهم رويال داتش شل 2.5 % وسهم بي.بي 1.7 %.

وفي أنحاء أوروبا انخفض مؤشرا فايننشال تايمز 100 البريطاني وكذاك 40 الفرنسي واحدا في المئة لكل منهما بينما تراجع مؤشر داكس الألماني 0.7 %.

CNA 

موضوعات ذات صلة