الأسهم الأوروبية تتراجع مع هبوط أسعار النفط

البورصات الأوروبية

تعرضت الأسهم الأوروبية لموجة بيع في أواخر التعاملات يوم الثلاثاء لتنهي جلسة تداول متقلبة على انخفاض مع استمرار هبوط أسعار النفط ومخاوف بشأن انتخابات اليونان في 25 من يناير وهو ما أثار قلق المستثمرين.

وبددت الأسهم مكاسبها مع هبوط خام القياس العالمي مزيج نفط برنت لأدنى مستوياته في خمس سنوات ونصف السنة ليتجاوز بقليل 51 دولارا للبرميل في ظل تنامي المخاوف من تخمة المعروض العالمي بعدما لم تظهر السعودية أكبر بلد مصدر للخام في العالم أي علامة على أنها ستخفض الإنتاج.

وغيرت أسهم شركات نفطية كبرى مثل توتال التي كانت قد ساهمت في دعم السوق إتجاهها لتنخفض قبل جرس الإغلاق بنسبة 0.15% لتغلق عند 39.92 يورو وهبطت أسهم شركات تنقيب مثل أوفير التي تراجع سهمها 3.6 في المئة.

وعلى الجانب الآخر ساهم انخفاض تكلفة الطاقة في دعم مبيعات السيارات في الولايات المتحدة في ديسمبر كانون الأول بحسب ما أظهرته بيانات في وقت متأخر يوم الإثنين. ودفع ذلك سهم فيات كرايسلر إلى الصعود 1.6% ليغلق عند 9.6 يورو.

وأغلق مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى منخفضا 0.7% عند 1323.47 نقطة بعدما صعد إلى 1341.34 نقطة ثم هبط إلى 1319.84 نقطة في وقت سابق من الجلسة , وتراجع المؤشر 2.9 % منذ بداية الأسبوع.

وفي أنحاء أوروبا انخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.79% ليغلق عند 6367 نقطة , وانخفض مؤشر داكس الألماني 0.04% ليغلق عند  9470 نقطة وانخفض مؤشر كاك 40 الفرنسي بنسبة 0.68% ليغلق عند 4084 نقطة.

وانخفض مؤشر ايبكس الاسباني بنسبة 1.22% ليغلق عند 9871 نقطة , تبعه مؤشر بورصة اثينا منخفضا بنسبة كبيرة بلغت 5.63% ليغلق عند 789 نقطة ،واخيراً مؤشر بورصة ميلانو بنسبة إنخفاض بلغت 0.25% ليغلق عند 18143 نقطة .

موضوعات ذات صلة