الإعلان عن تحالف صناعي كبير لإنتاج أول سيارة مصرية 100% الأسبوع المقبل

كشف مهندس محمد أحمد مرسي، وزير الدولة للإنتاج الحربي، أن الأسبوع القادم سيتم الإعلان عن تعاون إنتاجي صناعي كبير لإنتاج المركبات بين الوزارة وعدد من شركات القطاع الخاص سيكون طفرة في صناعة السيارات محليا بنسبة 100%.

وأشار وزير الدولة للإنتاج الحربي، خلال مؤتمر المبادرة القومية لإعداد كوادر رقمنة الصناعة والذي تم إطلاقه يوم الخميس بقطاع التدريب التابع للوزارة إلى أنه تم تشكيل لجنة لإدارة المبادرة وضمان نجاحها، لتقوم بالتخطيط للمبادرة والتنسيق بين الجهات المشاركة ومتابعة التنفيذ طبقاً للمخطط الزمني.

كما ستقوم هذه اللجنة بوضع معايير اختيار المهندسين المرشحين وإعداد قائمة بالجهات التي سيتم التواصل معها على مستوى الدولة لتجميع الأعداد المخصصة لكل جهة من المرشحين للمشاركة في المرحلة الثانية من المبادرة.

وأضاف أن التعاون مع “جنرال إليكتريك” و”أيقن” لتنفيذ “المبادرة القومية لإعداد كوادر رقمنة الصناعة” يأتي من منطلق تعظيم التعاون مع الشركات العالمية والمصرية الرائدة والتي لديها الكفاءات المتخصصة في مجال التكنولوجيا الرقمية لتعزيز خبرات وقدرات شركات الإنتاج الحربي في توطين تكنولوجيا التحول الرقمي وتوظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في تنفيذ المشروعات القومية المختلفة.

وشدد على إيمان الوزارة بدور القطاع الخاص في مجالات التصنيع المختلفة والذي يؤكده وجود تعاون كبير بين الوزارة والقطاع الخاص في تنفيذ العديد من المشروعات التنموية الكبرى بما يدعم استراتيجيات التنمية الشاملة والمستدامة بالدولة وزيادة الاعتماد على قدرات التصنيع المحلية بأيدٍ وعقول مصرية وبأعلى معايير الجودة.

وتم الإشارة إلى أنه تم تطبيق مفاهيم التحول الرقمي على أحد خطوط الذخيرة بشركة أبو زعبل للصناعات المتخصصة (مصنع 300 الحربي) ليكون هو النموذج العملي الذي سيتم تطبيق التدريب عليه للمهندسين بالمبادرة حيث يعتبر المثال الأبرز لبدء تفعيل منظومة الثورة الصناعية الرابعة بشركات الإنتاج الحربي.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة