Null

الإعلان عن كشف عملاق للغاز بمصر فبراير المقبل

قال مسئول بقطاع البترول إن الحكومة بصدد الإعلان عن كشف جديد للغاز لا يقل عن حقل ظهر فبراير المقبل.

وأوضح المسئول لـ”كاش نيوز” أن الكشف الجديد هو حقل نور الذي يجري في الوقت الراهن حفر البئر الاستكشافية له، ولفت المسئول أن الحفر سينتهي في فبراير، حيث سيتم الوصول إلى أقصى عمق يمكن من خلاله التأكد من احتياطيات الحقل الجديد.

وذكر المسئول أن المسح  الأولي كشف أن هذا الحقل سيكون الأكبر على الإطلاق في مصر ومنطقة الشرق الأوسط، حيث سيتخطى انتاجه حقل ظهر العملاق.

وأكدت جميع الدراسات إنتاج الحقل “سيكون الأكبر في تاريخ مصر”، ويبلغ 3 أضعاف حقل “ظهر”، الذي اكتشفته مصر قبل 3 سنوات والذي يحقق الاكتفاء الذاتي من الغاز لمصر.

وكانت لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، قد وافقت على قرار رئيس مجلس الوزراء، بمشروع قانون مقدم من الحكومة بالترخيص لوزير البترول والثروة المعدنية في التعاقد مع الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية، وشركة عالمية للبترول “إيني”، للبحث عن الغاز والزيت الخام، واستغلالهما في منطقة نور بشمال سيناء البحرية بالبحر المتوسط.

وجرى الاتفاق مع شركة “إيني” الإيطالية للتنقيب والإنتاج، وهي نفس الشركة التي تعاقدت معها مصر في حقل “ظهر” للغاز بشرق المتوسط.

ووفق الاتفاقية تبلغ مساحة منطقة الاتفاقية 739 كيلومترا، وحددت مواعيد وتكاليف التنقيب، ومدة التعاقد، وتفاصيل الحصص، مع الشريك الأجنبي، ممثلا في شركة “إيني” الإيطالية.

CNA– الخدمة الاخبارية