“الإفتاء” تحسم الجدل: شهادات الاستثمار بالبنوك حلال ولا شبهة فيها .. وهذا هو الدليل

قالت دار الإفتاء المصرية، اليوم الثلاثاء، إن شهادات الاستثمار التي تقدمها البنوك للمواطنين، حلالٌ وجائزةٌ ولا شُبْهَة فيها.

وأوضحت دار الافتاء في بيان على صفحتها بموقع فيس بوك أن هناك 7 عناصر تمثل دليلًا على أن هذه الشهادات حلال ولا شبهة فيها، وهذه العناصر هي:

1- الشهادات الاستثمارية عقد تمويلٍ، ولا تُعَدُّ -بحالٍ من الأحوال- قرضًا.

2- عقود التمويل هي في الحقيقة عقودٌ جديدةٌ.

3-  العقود الجديدة -غير المُسَمَّاة في الفقه الموروث- جائزة ما دامت خاليةً مِن الغرر والضرر، محققةً لمصالح أطرافها.

4- الاعتراض على هذا العقد بأنَّ فيه غررًا أو ضررًا أو ربًا؛ ليس بصحيح.

5-  الأرباح المُقدَّمة على هذه الشهادات جائزة.

6- الهدف الأسمى لإصدار هذه الشهادات: هو دعم الوعي الادخاري، وتقوية الاقتصاد المصري.

7- الشهادات الاستثمارية لها حماية قانونية تُنظِّمها وتضبطها.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة