الاحتياطي النقدي لمصر يقفز إلى 38.2 مليار دولار

أعلن البنك المركزى المصرى، اليوم الأحد، عن ارتفاع الاحتياطى النقدى للبلاد إلى مستوى قياسي جديد ليصل إلى مستوى 38.2 مليار دولار بنهاية يناير مقابل 37.02 مليار دولار بنهاية الشهر السابق، وبزيادة كبيرة بلغت 1.190 مليار دولار خلال شهر، وذلك بحسب ما أعلن عنه البنك المركزى.

واستمر احتياطي البلاد فى الزيادة بشلك مطرد منذ تحرير سعر صرف العملة، ويأتى ذلك لعدد من الأسباب الهامة من بينها ارتفاع تحويلات المصريين فى الخارج إلى مستوى 24 مليار دولار، وزيادة إيرادات السياحة بشكل كبير، إلى جانب ارتفاع الاستثمار الأجنبى المباشر إلى مستوى 8 مليارات دولار، في الوقت الذى يتراجع فيه عجز الميزان التجارى للبلاد.

وأكد مصرفيون أنه من المتوقع أن يواصل الاحتياطى النقدى الارتفاع ليصل إلى مستوى 45 مليار دولار بنهاية 2018، لاسيما وأن هناك مؤشرات توضح إمكانية استمرار ارتفاع تدفقات النقد الأجنبى من السياحة بعد عودة الرحلات الروسية، والاستثمار الأجنبى بعد الاصلاح التشريعى والتسهيلات الكبيرة التى أقرتها الدولة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة