البنك الأوروبي للتعمير يعتزم زيادة محفظة استثماراته في الأسهم المصرية

قالت جانيت هيكمان، المديرة الإقليمية للبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير، إن البنك يتوقع الإبقاء على استثماراته في مصر فوق مليار يورو هذا العام، معززا محفظته للأسهم من خلال برنامج خصخصة تأخر تنفيذه.

وذكرت العضو المنتدب لجنوب وشرق البحر المتوسط بالبنك الأوروبي في مقابلة أن البنك يعتزم المشاركة في طرح متوقع لأسهم شركة الإسكندرية لتداول الحاويات والبضائع التي تديرها الدولة، وهي من أوائل عشرات الشركات العامة التي تخطط لطرح حصص للبيع.

وأوضحت أن البنك يأمل أيضا بالمساهمة في تمويل مشروع خط حديدي أحادي (مونوريل) سيربط بين القاهرة والعاصمة الإدارية الجديدة الجاري بناؤها في الصحراء، حيث اختير كونسورتيوم بقيادة بومباردييه كأفضل مقدم عرض للمشروع.

وبدأ البنك العمل في مصر في 2012، وفي العام الماضي، تجاوزت مصر تركيا باعتبارها البلد صاحب أكبر حصة من استثمارات البنك، حيث بلغت استثماراته فيها نحو 1.2 مليار يورو في مجالات الطاقة المتجددة والكهرباء والعقارات والسياحة والأنشطة الزراعية والنقل.

وقالت هيكمان :”كانت زيادة سريعة إلى حد كبير. فحتى الشهر الماضي، استثمرنا ما يزيد قليلا على خمسة مليارات يورو تقريبا… في 95 مشروعا، كلها قطاع خاص ما عدا 11 منها”.

وجاء أكثر من نصف تلك الاستثمارات منذ 2017، بعد عام من بدء مصر في تنفيذ برنامج إصلاح اقتصادي مدته ثلاث سنوات يرتبط بقرض قيمته 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي.

وقالت هيكمان إن الأسهم وحدها تشكل نحو 5% من محفظة البنك في مصر، لكن من المتوقع أن ترتفع هذه النسبة، ووتابعت “هذا العام وبالتزامن مع الطروح العامة الأولية واستثمارات أخرى نتطلع إليها، نتوقع تغير ذلك بشكل كبير”.

[box type=”info” ]اشترك في خدمة كاش نيوز للرسائل القصيرة .. وتابع أهم الأخبار الاقتصادية .. أحدث الخدمات البنكية .. الشائعات المؤثرة وحقيقتها .. لعملاء فودافون فقط ارسل رسالة SMS بها رقم 10072 لرقم 9999 بسعر 50 قرشًا فقط [/box]

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة