“البنك الدولى” يوافق على إقراض مصر 3 مليارات دولار

WORLD BANK

أعلنت د. سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، اليوم الخميس، أن مجلس إدارة البنك الدولى، صوت اليوم، على منح مصر قرض بقيمة 3 مليارات دولار على مدار 3 سنوات، فى اطار برنامج شامل للتنمية الاقتصادية ودعم الموازنة العامة للحكومة.

ويأتى ذلك بعد ساعات من توقيعها، فى حضور المهندس شريف اسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، الاتفاق النهائى على قرض بـقيمة 1.5 مليار دولار من بنك التنمية الإفريقى، على مدار 3 سنوات بواقع 500 مليون دولار عن كل عام، ليصل اجمالى القرضين إلى 4.5 مليار دولار.

وقالت الوزيرة، إن مجلس إدارة البنك الدولى، وافق على زيادة محفظة مصر من 5 مليارات دولار إلى 6 مليارات دولار، والتي يذهب جزء منها لدعم الموازنة والآخر للمشروعات التنموية، وكذلك لاستراتيجية التعاون مع مصر على مدار 4 سنوات.

ووصفت الدكتورة الوزيرة، موافقة البنك الدولى على القرض بإنه يعد ثانى شهادة ثقة دولية تمنح لبرنامج الحكومة المصرية والاقتصاد المصرى بصفة عامة، خلال يومين عقب موافقة بنك التنمية الافريقى على قرض 1.5 مليار دولار على مدار 3 سنوات، وهذا يؤكد على أن الاقتصاد المصري يسير بخطى ثابتة نحو تحقيق تنمية شاملة.

وأوضحت أن هذه التمويلات تأتي في صورة قروض ميسرة بسعر فائدة 1.68% مع فترة سماح خمس سنوات، وفترة سداد 35 عاما، مشيرة إلى أن ميزة هذا التمويل هو توفير العملة الصعبة في هذا الوقت الحرج، بما يدعم رصيد الاحتياطي النقدي مع مساندة جهود التنمية الاقتصادية، وتمويل برنامج الحكومة.

وشددت الوزيرة على أن القرض يدعم برنامج الحكومة الاقتصادى وتحقيق معدل النمو المستدام، وهو البرنامج الذى ستعرضه الحكومة على مجلس النواب المقبل، واصفة الإجراءات التى تقوم بها الحكومة المصرية مهمة جدا على المدى الطويل.

ومن المقرر أن توقع وزيرة التعاون الدولى الاتفاق النهائى مع البنك الدولى، يوم السبت 19 ديسمبر الجارى، وذلك فى حضور شريف اسماعيل، رئيس الوزراء.

CNA– خالد سيف الدين

موضوعات ذات صلة