البنك الدولي يقرر توجيه 45 مليار دولار للمشروعات التنموية بافريقيا

قال د. جيم كيم، رئيس مجموعة البنك الدولى، إن دعم المجموعة الأفريقية للبنك ساهم فى زيادة دعمه للنمو فى القارة الأفريقية.

وأعلن على هامش الاجتماعات السنوية للبنك الدولى وصندوق النقد الدولى بمدينة بالى الاندونيس أن البنك الدولى سيستثمر نحو 45 مليار دولار فى افريقيا خلال الثلاث سنوات المقبلة، من أجل تحقيق تطوير رامج التعليم والخدمات الصحية الأساسية والمياه النظيفة والصرف الصحي والزراعة ومناخ الأعمال والبنية الاساسية، داعيا الدول الأفريقية إلى مزيد من الاستثمار فى رأس المال البشرى، ودعم أكثر للتعليم.

وأكد أن البنك الدولى على استعداد لتقديم دعم اكبر الدول الافريقية لتحسين مستوى التعليم فى القارة.

وذكر أن الكثير من رؤساء الدول الأفريقية قالوا له إنه يحتاجون إلى إنشاء سكك حديدية تربط القارة، وطرق لا تتأثر بالتغيرات المناخية.

وأوضح أن احتمالات أن تمر القارة الأفريقية بمرحلة انتقالية من الزراعة إلى صناعات تحويلية منها صناعة السيارات وبناء السفن تتزايد سنة بعد سنة نتيجة التصاعد الكبير فى التكنولوجيا.

وأعرب عن سعادته لتوفير علاج لعدة أمراض فى أفريقيا، مؤكدا أن البنك الدولى سيعمل على دعم الشباب فى القارة، واختتم كلمته قائلا:”سنقف إلى جواركم طوال الوقت”.

وأكد د. حافظ غانم، نائب رئيس مجموعة البنك الدولى لشؤون افريقيا، أن دعم البنك للاقتصاد الرقمى فى أفريقيا يمثل أولوية لدى البنك، مشيرا إلى أن زيادة دعم البنية الأساسية فى أفريقيا يحتاج إلى زيادة تمويل البنك إلى القطاع الخاص.

وأوضح أن القرن الحادى والعشرين سيكون قرن القارة الأفريقية، حيث سنساهم فى زيادة النمو فى القارة وتقليل نسبة الفقر.

وذكر فيليب لو هورو، رئيس مؤسسة التمويل الدولية، أن المؤسسة ستقوم بزيادة الدعم للقطاع الخاص فى افريقيا ومنها مجال الطاقة المتجددة وتعزيز عملية التصنيع والتكنولوجيا الرقمية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة