البنك المركزى حائر لغويًا .. “مائة” أم “مئة” جنيه ؟

200

يبدو أن هناك حيرة لغوية لدى البنك المركزى المصرى بسبب طباعة فئات النقد 100 جنيه و 200 جنيه،حيث كتبها على بعض أوراق النقد “مئة” و”مئتان” ، وكتبها على أخرى “مائة” و “مائتان”.

ويقوم البنك المركزى بطباعة فئات النقود الورقية المختلفة،بينما تتولى مصلحة سك العملة بوزارة المالية إصدار الفئات المعدنية ،وتقدر قيمة البنكنوت المتداول ،بحسب البنك المركزى،بنحو 294.2 مليار جنيه ،منها 147 مليار جنيه من فئة 200 جنيه.

وطبقًا لتأكيدات علماء اللغة فإن الكلمتين صحيحتان،ويوضح الرسم العثمانى فى القرآن الكريم الكتابة بالطريقتين، حيث قال تعالى في سورة الكهف الآية رقم 25 “ولبثوا في كهفهم ثلاثَ مِائةٍ سنين وازدادوا تسعا ” وفي سورة الأنفال : الآية 66 قال تعالى :” الآنَ خَفَّفَ اللّهُ عَنكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفاً فَإِن يَكُن مِّنكُم مِّئَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ وَإِن يَكُن مِّنكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُواْ أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ{66}.

كما ذكر البعض أن الأصل هو كتابة العدد 100 بهذا الشكل “مئة” ، إلا أن العرب القدامى اضطروا إلى كتابته “مائة” ،وذلك لتفرقته عن لفظة “فئة”،وذلك حيث كانت الحروف دون تنقيط وقتها،ومن ثم فإن الأرجح فى الوقت الراهن أن يتم كتابته “مئة”.

CNA– أحمد الحسينى

موضوعات ذات صلة