“البنك المركزى” يسدد المديونيات الدولارية لـ 540 شركة

انتهى البنك المركزى من سداد المديونية الدولارية الناتجة عن فروق العملة لعدد 540 شركة، وأوضح مسئول بالبنك: “دفعنا للبنوك المديونية المستحقة على 540 شركة صغيرة تقل مديونياتها عن 5 ملايين دولار”.

وأوضح المسئول أن القيمة التى وفرها البنك المركزى تبلغ 420 مليون دولار.

كان المركزي قد عقد اجتماعا الأسبوع الماضي مع الاتحاد العام لجمعيات المستثمرين واتفق مع أعضائه على مبادرة يتم من خلالها سداد المديونيات الدولارية الشركات الصغيرة، التي تأثرت بتحرير سعر صرف الجنيه.

فقبل تعويم الجنيه حصلت شركات على “قروض مؤقتة بالعملة الأجنبية” من الجهاز المصرفي لسداد مستحقات عليها في الخارج، وبعد تحرير سعر الصرف زادت القيمة الموازية لتلك المديونيات بالعملة المحلية، فواجه بعضها مشكلة بسبب عدم امتلاكها عملة محلية كافية توازي حجم تلك القروض الدولارية.

ووفقا لمبادرة المركزي، تُقرض البنوك الشركات بالعملة المحلية لتغطية القروض الدولارية المؤقتة المستحقة عليها، على أن تقوم الشركات بتسديد القروض التي حصلت عليها بالعملة المحلية، في إطار مبادرة المركزي، بسعر فائدة 12% للعامين الأولين من المنح، ويتم بعد العامين تطبيق أسعار الفائدة السائدة في السوق.

وتخص المبادرة الشركات التي تقل مديونياتها عن 5 ملايين دولار على مستوى القطاع المصرفي، وتقل مبيعاتها عن 500 مليون جنيه سنويا، على أن تتم تسوية المديونية وفقا لسعر الصرف في يوم التسوية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة