البنك المركزى ينظر تعديل أسعار الفائدة 17 أغسطس المقبل

ينظر البنك المركزى المصرى تعديل أسعار الفائدة لديه، فى اجتماع لجنة السياسات النقدية الذى تقرر أن يكون فى يوم الخميس الموافق 17 أغسطس المقبل، ويأتى اجتماع البنك المركزى المقبل وسط آمال من المستثمرين وخبراء الاقتصاد بأن يتم البدء فى خفض الفائدة التى ارتفعت بشكل كبير مؤخرًا.

ورفع البنك المركزى أسعار الفائدة لديه فى اجتماعه الماضى الذى عقده فى 6 يوليو الجارى 200 نقطة أساس، لتصل على الإيداع والإقراض إلى 18.75% بدلًا من 16.75%، و19.75% بدلًا من 17.75% على التوالى.

وكانت اللجنة قد قررت في اجتماعها في مايو 2017 رفع أسعار الفائدة بمقدار 2%، بعد الرفع الذي تم في نوفمبر الماضي بنسبة 3% تزامنا مع تحرير سعر الصرف.

وكان بنك الاستثمار “أرقام كابيتال” قد أفاد أن قرار البنك المركزي الأخير زيادة أسعار الفائدة بنسبة 2%، يعد إشارة على قرب انتهاء السياسة المتشددة التي ينتهجها البنك، متوقعًا اتجاه “المركزي” لإجراء خفض في أسعار الفائدة، فى أواخر 2017 والنصف الأول من عام 2018.

وأبقى بنك الاستثمار، في تقرير حديث له، توقعاته لمعدلات التضخم عند مستويات 30% متوقعا تخفيف حده الحد الاقصى من 35% الى 34% خلال أشهر الصيف، تبدأ الهبوط مع مرور عام على تحرير سعر الصرف إلى مستويات تحوم حول أواخر 20% في نوفمبر المقبل، كما أبقى توقعاته لمعدلات النمو الحقيقي للناتج المحلي عند 4.5% خلال العام المالي الحالي.

CNA– الخدمة الاخبارية،، أحمد الحسينى

موضوعات ذات صلة