البنك المركزى ينظر تعديل الفائدة الأسبوع المقبل

تنظر لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزى، نهاية الأسبوع المقبل، تعديل أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، يأتى ذلك فى ظل ترجيحات بأن يقوم “المركزى” بالتثبيت لتعزيز الاستقرار للسوق، ثم يكون الخفض فى الاجتماع اللاحق فى 16 نوفمبر مع انخفاض معدلات التضخم.

وكانت لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزى، قد قررت فى اجتماعها السابق الإبقاء على سعرى العائد على الإيداع والإقراض دون تغيير عند مستوى 18.75% و19.75% على التوالى، كما أبقت على سعر العملية الرئيسية للبنك المركزى عند 19.25%، وسعر الائتمان والخصم عند 19.25%.

وكان البنك المركزى قد رفع أسعار الفائدة لديه فى اجتماعه المنعقد فى 6 يوليو 200 نقطة أساس، لتصل على الإيداع والإقراض إلى 18.75% بدلًا من 16.75%، و19.75% بدلًا من 17.75% على التوالى، وعزا وقتها قراره برفع الفائدة إلى ارتفاع معدلات التضخم، وتوقعاته بمزيد من الضغوط التضخمية نتيجة رفع أسعار الوقود.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة