البنك المركزي يحسم تعديل أسعار الفائدة الخميس المقبل .. تعرّف على التوقعات

تحسم لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري، يوم الخميس المقبل، تعديل أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، وذلك في اجتماعها الرابع لهذا العام.

ورفع البنك المركزي أسعار الفائدة في الأشهر الماضية بمقدار 3%، منها 1% في اجتماع استثنائي مارس الماضي، و2% في اجتماع شهر مايو.

وقالت رانيا يعقوب، رئيس شركة ثري واي لتداول الأوراق المالية، إن الخيارات أمام البنك المركزي المصري محدودة، نظراً لهيكل مديونياتنا وصادراتنا واقتصادنا، وهو ما سيجعله يضطر إلى رفع الفائدة.

وأضافت أن المركزي سيقوم برفع الفائدة للحفاظ علي استثمارات الأجانب في أذون الخزانة أو جذبهم إليها من جديد، مؤكدة أن الاستثمار المباشر سيتأثر سلباً لارتفاع تكلفة الإقراض.

وذكرت أن رفع البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة 0.75%، سيؤدي إلى تخارج الأموال من أسواق الدين والبورصات في الدول الناشئة، مشيرةً إلى أن أسواق المال ستتأثر سلباً مع تأثر نتائج أعمال الشركات بارتفاع الفائدة، وهو ما سيؤثر بالتبعية على التكلفة وخطط التوسع للشركات.

ولفتت يعقوب إلى أن رفع الفائدة سيؤثر على أسعار الذهب والعملات المشفرة بالسلب أيضا.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة