البنك المركزي يحسم تعديل الفائدة الأسبوع المقبل.. وخبير مالي يوضّح التوقعات

في ظل حالة من الترقب بالأوساط الاقتصادية، تنظر لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري، الخميس من الأسبوع المقبل (18 أغسطس) تعديل أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض.

وكانت اللجنة قد قررت في اجتماعها السابق تثبيت سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية عند 11.25% و12.25% و11.75%، على الترتيب، كذلك تم تثبيت سعر الائتمان والخصم عند 11.75%.

ورجح د.حسام الغايش، خبير أسواق المال، في إفادة لموقع كاش نيوز، أن يقوم البنك المركزي في اجتماع لجنة السياسات النقدية المقبل برفع الفائدة بمقدار 1% (مائة نقطة أساس) على الإيداع والإقراض.

وأوضح “الغايش” أن الاجتماع القادم للبنك المركزى يأتي في ظل ارتفاع معدلات التضخم عالميا ومحليا وايضا انخفاض الجنيه امام العملات الاجنبية.

وأشار خبير أسواق المال أنه يرجح رفع الفائدة علي الرغم من أن مستويات التضخم الحالية تحتوى علي نسبة كبيرة من التضخم المستورد ولذلك يجب أن يكون الرفع في اسعار الفائدة بمعدلات أقل ما يمكن خلال الاجتماعات القادمة.

لا يفوتك أيضًا..

• البنك المركزي: ارتفاع معدل التضخم الأساسي إلى 15.6% في يوليو

كان البنك المركزي قد رفع أسعار الفائدة لديه بمقدار 1% في اجتماع استثنائي 21 مارس الماضي، كما رفعها في مايو الماضي بمقدار 2% لمواجهة ارتفاع معدلات التضخم، وتعزيز قدرة السوق على تحقيق الاتزان في ظل تحديات دولية صعبة فرضتها الأزمة الأوكرانية الروسية ومشكلات سلاسل الإمداد الناتجة عن أزمة كورونا.

CNA– الخدمة الاخبارية،، زينب مصطفى

موضوعات ذات صلة