Null

البنك المركزي يعلن عن تغير جديد في الاحتياطي النقدي

يعلن البنك المركزي المصري، خلال ساعات، عن تغير جديد في رقم الاحتياطي النقدي لديه، وطبقًا لمصادر مصرفية، فإنه سيتم الإعلان عن رقم الاحتياطي بنهاية ديسمبر الماضي، وأوضحت المصادر أنه من المتوقع أن يستمر الاحتياطي في الزيادة بمعدلات محدودة.

وأشارت المصادر إلى أن عدم تلقي البلاد لشريحة قرض صندوق النقد في ديسمبر الماضي والمقرر أن تكون في حدود 2 مليار دولار، أدى إلى أن تكون الزيادة المتوقعة محدودة، لافتة إلى أن هناك زيادات ملحوظة في تدفقات تحويلات المصريين بالخارج والاستثمار الأجنبي المباشر والتصدير والسياحة، إلا أن المصروفات بالنقد الأجنبي تتزايد أيضًا.

وارتفعت قيمة الاحتياطي النقدي لتسجل بنهاية نوفمبر الماضي 44 مليارًا و513 مليون دولار مقاببل 44 مليارًا و501 مليون دولار بنهاية اكتوبر وبزيادة 12 مليون دولار خلال شهر.

وقال رامي ابو النجا، وكيل محافظ البنك المركزي المصري، إن الاحتياطي النقدي شهد زيادات كبيرة في الفترة الأخيرة ليصل إلى مستوى جيد، مشيرًا إلى أن المستويات الآمنة عالميًا هي التي تغطى 3 أشهر واردات سلعية، مؤكدًا أن احتياطي مصر في الوقت الراهن يغطى نحو 9 أشهر.

CNA– الخدمة الاخبارية