البنك المركزي ينظر تعديل الفائدة الأسبوع المقبل.. وبنك استثمار يكشف التوقعات

تنظر لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري نهاية الأسبوع المقبل (23 يونيه) إجراء تعديل جديد على أسعار الفائدة بما يتناسب مع الظروف الاقتصادية ومعدلات التضخم.

وتوقعت شركة بلتون المالية القابضة – أحد أكبر بنوك الإستثمار بالمنطقة- أن تقدم لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري على تثبيت أسعار الفائدة خلال إجتماعها المقبل وذلك في ضوء تباطؤ معدل زيادة التضخم والذي أظهرته بيانات شهر مايو الماضي.

وذكرت بلتون في مذكرة بحثية إن الأثر الكامل لرفع أسعار الفائدة على التضخم سيستغرق وقتاً للانعكاس بشكل كامل، وهو ما يرجح إبقاء البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة دون تغير خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية المقبل الذي سيعقد يوم 23 يونيو 2022، في ضوء حالة عدم الاستقرار العالمية خلال الفترة الحالية، و ارتفاع عائدات سندات الخزانة ووصول عائد أذون 91 يوما إلى متوسط 15%  هذا الأسبوع.

وأشارت إلى أن التضخم العام السنوي لمصر إرتفع إلى 13.5% في مايو الماضي مقارنة بـ 13.1% في إبريل السابق عليه، بانخفاض أقل من التوقعات التي كانت ترجح بلوغه 15%.

وتعكس قراءة التضخم السنوي تباطؤ التضخم الشهري، الذي ارتفع بنحو 1.1% في مايو الماضي مقارنة بـ 3.3% في أبريل السابق عليه.

وجاءت قراءة التضخم الشهري لتعكس زيادة طفيفة لأسعار السلع الغذائية بواقع 0.6% في مايو الماضي مقابل 7.6% في أبريل السابق عليه، بدعم أساسي من تراجع أسعار الخضروات بواقع 15% مقابل زيادتها بواقع 29.5%. على مستوى القراءة السنوية، ما يرجح التوقعات باستمرار ارتفاع التضخم العام مع انعكاس ارتفاع أسعار السلع عالمياً على السوق المحلي.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة