البنك المركزي ينفي الاستقطاع من حسابات المواطنين بالبنوك لتمويل العاصمة الإدارية

نفى البنك المركزي المصري، اليوم الجمعة، ما تردد في بعض المواقع وصحفات التواصل بشأن الاتجاه للاستقطاع من حسابات المواطنين في البنوك لتمويل باقي مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة.

وشدد “المركزي”، في بيان صادر عن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، على أن حسابات وأرصدة عملاء البنوك هي أموال خاصة بأصحابها، ولا يجوز الاستقطاع منها أو المساس بها تحت أي مسمى طبقاً لأحكام الدستور والقانون، ويباشر البنك المركزي سلطاته الرقابية لضمان سلامة جميع الودائع والمدخرات.

كما قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع شركة العاصمة الإدارية الجديدة، والتي نفت أيضاً تلك الأنباء، وأكدت أن تمويل كافة مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة يتم بشكل مستقل تماماً، من خلال الاعتماد على إيرادات الشركة من حصيلة بيع الأراضي للمستثمرين.

حيث نجحت الدولة في إيجاد قيمة اقتصادية للأرض المقام عليها تلك المشروعات، ومن ثم توجيه إنفاقها لتمويل عمليات الإنشاء وسداد مستحقات المقاولين والعمال بها.

وأضافت الشركة أن نسبة تنفيذ المرحلة الأولى من مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة تتراوح من 65% إلى70%، فيما تجاوزت نسبة الإنجاز 90% ببعض المشاريع.
حيث وصلت نسب التنفيذ بالحي الحكومي نحو 92%، وتقام المرحلة الأولى لمشروع العاصمة الإدارية على مساحة 40 ألف فدان، حيث تضم عدداً من المشاريع من ضمنها 10 أحياء سكنية، ومدينة الثقافة والفنون، ومدينة رياضية، والحي الحكومي والبرلمان.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة