البورصات الأوروبية تتجاوز حادث “شارلي إيبدو” وتغلق على ارتفاع

شارلى ايبدو
حادث شارلى ايبدو لم يؤثر على البورصات الفرنسية والأوروبية

 

صعدت الأسهم الأوروبية يوم الأربعاء ليتوقف هبوط استمر ثلاثة أيام بعدما أظهر تقرير انخفاض أسعار المستهلكين بأكثر مما كان متوقعا وهو ما يزيد احتمالات أن يبدأ البنك المركزي الأوروبي في تنفيذ برنامج طال انتظاره لشراء السندات .

وهبطت أسعار المستهلكين في منطقة اليورو 0.2 % في ديسمبر مقارنة مع الشهر نفسه قبل عام بحسب تقديرات أولية لمكتب الإحصاء الأوروبي. وكانت آخر مرة هبطت فيها الأسعار في أكتوبر 2009.

وفي أنحاء أوروبا ارتفع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.8% ليغلق عند 6420 نقطة وتبعه المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.7% ليغلق عند 4113 نقطة ولم تتأثر الأسواق بشكل يذكر بالهجوم المسلح على صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية الذى أسفر عن مقتل 12 شخصا على الأقل .

لكن سهم إير فرانس-كيه.إل.إم تراجع 2.88% ليغلق عند 7.73 يورو مسجلا أداء أقل من أسهم شركات الطيران المنافسة وأقل من مؤشر قطاع السفر والترفيه الأوروبي حيث أشار محللون إلى أن الهجوم أثار تساؤلات حول الأمن في فرنسا.

وارتفع المؤشر داكس الألماني مرتفعاً بنسبة 0.5% ليغلق عند 9518 نقطة  ،وأغلق المؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى مرتفعا 0.5% ليغلق عند 1330.2 نقطة.

 

موضوعات ذات صلة