البورصة تخسر 7.7 مليار في جلستين.. وتوقعات بحركة عرضية

BORSAT MISR

مُنيت البورصة المصرية بخسائر كبيرة خلال تعاملات الأسبوع الذي اقتصر علي جلستين بسبب اجازة عيد الأضحي بلغت 7.7 مليار جنيه ليسجل رأس المال السوقى 412.708 مليار جنيه مقابل 420.362 مليار جنيه خلال الاسبوع الماضي.

وهبط المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 بنسبة كبيرة بلغت 2.57% ليغلق 7979.25 نقطة، ونزل مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.20% ليغلق عند 356.56 نقطة، وتراجع المؤشر الأوسع نطاقاً EGX100 بنسبة 1.01% ليغلق عند 808.63 نقطة.

mohammed abdelhady 455
محمد عبد الهادى

وقال محمد عبدالهادي، خبير سوق المال المصري ومدير شركة “وثيقه” لتداول الأوراق المالية، في تصريح خاص لـ “وكالة كاش نيوز”، إن تداولات يوم الاربعاء أول أيام العمل بعد اجازه عيد الاضحي إختتمت علي إنخفاض قدره 55.45 نقطة حيث إنخفض المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 عند 8132.75 نقطه بأحجام تداولات منخفضة جداً وغلب علي جلسه تداول يوم الاربعاء الاتجاه العرضي.

وأضاف “ عبدالهادي “ أنه مع بداية جلسة الخميس وبضغط من مبيعات المستثمرين الاجانب والمؤسسات الاجنبية إنخفض المؤشر الثلاثيني 68 نقطة ليسجل 8064 ولم تختلف وتيرة البيع في بدايه الجلسه عن أخرها واغلق المؤشر عند 7979 نقطة وبأحجام تداولات تقدر بنحو 400 مليون جنيه وبذلك قد كسر المؤشر مستوي المقاومة 8030 نقطة وقد يختبر مستوي 7850 نقطة وهي نقطه الدعم الثانية للمؤشر وفي حاله كسر نقطة الدعم الثانية فإننا قد نواجه مستوي الدعم الاساسي عند 7700 نقطة التي تم كسرها وبقوة لأعلي عندما تم الإعلان عن مفاوضات صندوق النقد في شهر اغسطس.

وأشار مدير شركة “وثيقه” لتداول الأوراق المالية، إلي أن المؤسسات الأجنبية تصدرت العمليات البيعية في تلك الجلسة وكان ذلك واضحا من البيع الكثيف لسهم “البنك التجاري الدولي“ الذي كسر مستوي 48 جنيه وسجل في نفس الجلسه أدني سعر وهو 47.80 جنيه ويعد البنك التجاري صاحب أكبر وزن نسبي في المؤشر ويمثل نسبته 26.8 % من وزن المؤشر.

وتصدرت الأسهم العقاريه أيضاً البيع الكثيف مثل أسهم طلعت مصطفي وبالم هيلز ويرجع الانخفاضات التي شهدتها بورصة الأوراق الماليه اليوم نتيجة وجود أخبار عن نية الحكومة في رفع سعر الفائده ويقدر الارتفاع بنحو 2% مما سوف يؤثر علي أسعار الأسهم لانه توجد علاقه عكسيه بين إرتفاع الفائدة وأسعار الأسهم علي الرغم من وجود أخبار إيجابية تتعلق بقرض الصندوق ومنها تصريح صندوق النقد عن إحراز مصر تقدماً في تأمين 6 مليارات دولار مما سوف يساعد علي جذب الاستثمارات وتحسين أداء البورصة خلال الفترة القادمة .

وتوقع محلل أسواق المال أنه في حاله عدم وجود أي أخبار ايجابية أو مُحفزات تدفع السوق للارتفاع وكسر نقاط المقاومة فإن التداولات فى الأسبوع المقبل سيغلب عليها الاتجاه العرضي.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة