البورصة تربح 1.4 مليار جنيه..وEGX30 يستهدف 8500 نقطة

5TTTTT

صعدت مؤشرات البورصة المصرية بختام تعاملات جلسة “الاثنين” حيث استقر المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 في المنطقة الخضراء بنسبة صعود بلغت 0.60% ليغلق 8273.14 نقطة ، وربح مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.28% ليغلق عند 362.65 نقطة، وارتفع المؤشر الأوسع نطاقاً EGX100 بنسبة كبيرة بلغت 1.02% ليغلق عند 803.50 نقطة.

وقال محمد رضوان، مُحلل أسواق المال وعضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، في تصريح خاص لـ “وكالة كاش نيوز”، إن المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 تحول الى إتجاه صاعد وخصوصًا بعد إختراقه لمستوى 7900/8000 نقطة وهو كان مستوى هام وحائلًا بين الحركة العرضية على المدى المتوسط وتحولها إلى حركة صاعدة وبالفعل مع تمكن السوق فى إختراق تلك المستويات يجعل هناك فرصة لإستهداف مستويات قد تصل الى 9100/9200 مروراً بمستويات 8450/8500 نقطة على أن يكن مستوى الدعم هو مستوى 7900/8000 نقطة،

MOHAMMED RADWAN 455
محمد رضوان

وأضاف عضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين، كما هو موضح بالشكل البيانى نجد أنه تحول إلى إتجاه صاعد على المدى المتوسط وفى حركة صاعدة داخل إتجاه عرضى على المدى الطويل وبالنظر إلى الفترات السابقة وخصوصًا من منتصف شهر مارس 2016 دخل عامل قوي التأثير على التحركات العامة للسوق وهو مشكلة العملة الدولارية وتأثيرها على الاقتصاد العام وطرق التحاوط التى تتخذها الحكومة والتى على رأسها تخفيض قيمة الجنيه مقابل الدولار الأمر الذى عندما حدث للمرة الأولى فى منتصف شهر مارس الماضى تحول تام فى الاتجاه العام للسوق من اتجاه هابط صريح الى اتجاه عرضى على المدى المتوسط.

وأشار “رضوان” إلي أنه بعد أن إستمرت الأزمات الإقتصادية المُتعلقة بندرة الإحتياطى النقدى جاءت التوقعات لأن تقوم الحكومة بالمزيد من إجراءات تخفيض الجنيه مقابل الدولار وخصوصًا مع تصريحات عديدة من محافظ البنك المركزى عن النيه فى ذلك مما ساعد على المزيد من الإرتفاعات التى حولت الاتجاه العام على المدى المتوسط الى اتجاه صاعد.

وأوضح مُحلل أسواق المال إلي أن الأخبار المؤثرة خلال الفترة الحالية ساعدت على إستمرار الحركة الصاعدة هى المناقشات التى تدور الأن مع صندوق النقد الدولى للإستحواذ على قرض أى يكن قيمته التى لم يتم تحديدها النهائى حتى الأن الا وان تلك ستكون خطوة تتخذها الحكومة حتى تستطيع أن تقاوم السوق السوداء عن طريق المزيد من تعويم العملة أو تخفيضها على الأقل مقابل الدولار مما سيجعل هناك إرتفاعات فى السوق متتالية.

وعلق “رضوان“ علي تلك الأخبار بأن هناك تشبث من المستثمرين بالأسهم وقيامهم أيضاً بالشراء فى أى تراجعات تحدث ليتحول بذلك السوق المصرى إلى سوق كأسواق الفوركس التى تتأثر تأثيرات قوية جداً بأى أخبار وهذا ما لم يحدث قبل ذلك لسنوات عديدة إلا فى الأخبار السلبية فقط وهذا التحليل هو تحليل إخبارى.

وربح رأس المال السوقي 1.4 مليار جنيه ليغلق عند 419.116 مليار جنيه بدعم من مشتريات المستثمرين المصريين والاجانب بصافي شرائي بلغ 12.9 مليون و 6.1 مليون جنيه وفي المقابل اتجهت تعاملات العرب نحو البيع بصافي بيعي بلغ 19.03 مليون جنيه.

وسجل السوق قيم تداولات بلغت 809.951 مليون جنيه بعد التداول على 417.234 مليون سهم من خلال 23.4 ألف عمليه منفذة، تم التداول على 170 ورقة مالية ،ارتفع منها 74 سهم وتراجعت منها 59 سهم في حين لم تتغير أسعار 37 سهم.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة