“التخطيط”: لا تعيينات جديدة في الحكومة .. ولدينا موظف لكل 22 مواطن

أكدت د. هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، أنه لا تعيينات الآن فى الجهاز الحكومي، ولكن يمكن التعاقد مع خبراء فى تخصصات محددة جداً وذلك لسد الفجوات فى الجهاز الإدارى، على أن يتم إثبات هذا العجز عن طريق الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة.

وأشارت الوزيرة إلى أن الجهاز الإداري في الوقت الراهن يوفر موظف لكل 22 مواطنا مقارنة بألمانيا 1 إلى 140 مواطنا، وكذلك الدول المجاورة نحو 1 إلى 60  أو 70 موظفًا.

وشاركت الوزيرة أمس بمؤتمر بعنوان “المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر: خلق النمو والتحديات والفرص للحصول على التمويل” والذى نظمته الجامعة الأمريكية بالقاهرة وذلك لمناقشة المستجدات والجوانب المختلفة المتعلقة بتوفير التمويل لأحد القطاعات الحيوية والمحورية فى التوجه التنموى للدولة المصرية.

وقالت “السعيد” :” إننا وضعنا برنامج إصلاح اقتصادى وذلك لوجود بعض المشاكل فى هيكل الاقتصاد والتى تمثلت فى اعتمادنا على سعر صرف مُدار إلى حد كبير، فاتجهنا إلى تنفيذ خطة الإصلاح  وذلك من خلال تحرير سعر صرف الجنيه الأمر الذى ساهم فى تحقيق العديد من المؤشرات الإيجابية للاقتصاد المحلى أهمها وجود سعر صرف مرن يعكس حجم العرض والطلب من العملات الأجنبية دون أى قيود.

وأشارت وزيرة التخطيط  إلى القطاعات الانتاجية التى تقوم بعمل دفعة تنموية كبيرة وتتمثل فى قطاعى الزراعة والصناعة، وهى القطاعات التى تعمل على تحريك عجلة الاقتصاد بشكل ملحوظ.

وكشفت وزيرة التخطيط، عن استفادة 355 ألف عميل أو مشروع فى القطاعات المختلفة خلال 2016 من مبادرة الرئيس السيسى والخاصة بإتاحة 200 مليار جنيه للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وأشارت إلى أن قطاع الخدمات استفاد بنسبة 38% والتجارية بمعدل 31% إلى جانب القطاعات الصناعية بنسبة 28% والزراعية بـ 3% فى اطار توجيهات رئيس الجمهورية بمبادرة دعم المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة