الجمعية السعودية: حل 85% من مشكلات المستثمرين بمصر

درويش
أحمد درويش

 

قال أحمد درويش ،الأمين العام للجمعية السعودية المصرية لرجال الأعمال ، إنه قد تم حل ما يقرب من 85% من مشكلات الشركات السعودية العاملة في مصر وشركات الجمعية ، بعد مجهود وعمل عام كامل متواصل مع لجنة وزارة الدفاع المصرية والمشكلة بتنسيق حكومي مع السفارة السعودية والسفير أحمد القطان – السفير السعودي بالقاهرة والعضو الدائم لها لجامعة الدول العربية، ورعاية كاملة من الرئاسة المصرية.

وأضاف  درويش في تصريحات صحفية أن المشكلات المتبقية بعض منها في وزارة الأوقاف المصرية والآخر بين 3 شركات لمستثمرين سعوديين يمتلكون 3500 فدان في مدينة السادات، وتنحصر مشكلتهم في فض الإشتباك بين عدد من أجهزة الدولة المتمثلة في وزارتي الزراعة والإسكان، بخلاف بعض المشكلات التي بصدد اعتمادها بعد ما توصلت لجنة وزارة الدفاع إلى حلول قانونية مرضية لكافة الأطراف.

وأوضح “درويش” إنه يجب النظر لحجم الاستثمارات الجديدة لدى الشركات الأعضاء الكبرى مثل صافولا والمراعي وجنات وغيرها التي بصدد التوسع في مشروعاتها الصناعية والزراعية بجمهورية مصر العربية خلال الفترة القادمة باستثمارات تصل الى 5 مليار جنيه، هذا بخلاف المستشفى الطبي المزمع إقامته وهو مشروع مصري سعودي بمدينة السادس من أكتوبر.

الجدير بالذكر إن نائب رئيس مجلس الإدارة سلطان الدويش والأمين العام وعدد من أعضاء الجمعية ألتقيا بوزير الاستثمار المصري أشرف سالمان وتطرق اللقاء لبحث فرص الإستثمار في مصر ومناقشة مسودة قانون الإستثمار الجديد وكيفية مساهمة الجمعية في مؤتمر مارس المقبل.

CNA – محمد عادل

موضوعات ذات صلة