الجنيه الاسترلينى يتراجع إلى أدنى مستوى فى شهرين

تراجع الجنيه الاسترليني، اليوم الاثنين، إلى أدنى مستوياته خلال شهرين أمام الدولار الأمريكي متأثرا بتقارير عن مستقبل رئيسة الوزراء تيريزا ماي ، وتداعيات مفاوضات الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.

وأوضحت الأرقام الرسمية أن الأسترليني انخفض بنحو 0.8 % أمام الدولار ليبلغ الجنيه 1.309 دولار.

وتعهدت تريزا ماي، رئيسة الوزراء البريطانية، اليوم، بتوفير الثقة للشركات ورجال الأعمال خلال فترة الانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

وأشارت ماي خلال رئاستها اجتماعاً ضم كبار رجال الأعمال والشركات الأوروبية والبريطانية في مقر الحكومة بلندن، إلى أن مغادرة المملكة المتحدة للاتحاد الأوروبي لا تعني انفصالها عن القارة الأوروبية.

وجددت رئيسة الوزراء بحسب البيان الذي نشرته الحكومة حول اللقاء، أملها في التوصل إلى تفاهمات مع بقية دول الاتحاد الأوروبي تؤدي إلى توقيع اتفاقية تجارة حرة، معبرة عن التزامها بتوفير الثقة للتجار والمستثمرين في بلادها من خلال الاتفاق مع الاتحاد الأوروبي حول فترة انتقالية عقب الانفصال تُسهل إكمال عملية المغادرة بطريقة ناجحة.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة