الجنيه المصرى يواصل التراجع رسميًا أمام الدولار

الدولار

هوى الجنيه المصري إلى 7.29 جنيه للدولار في عطاء البنك المركزي يوم الثلاثاء مسجلا أدنى سعر رسمي له ومواصلًا انخفاضه للمرة الثالثة هذا الأسبوع.

ويأتي ذلك بعد يومين من السماح للجنيه بالانخفاض عن 7.14 للمرة الأولى في ستة أشهر مما يعزز وجهة النظر بأن الحكومة تسعى لتشجيع الاستثمار عن طريق ترك العملة تصل إلى السعر الذي تراه السوق عادلا.

وقال البنك المركزي إنه عرض 40 مليون دولار وباع 38.4 مليون دولار حيث بلغ أقل سعر مقبول 7.29 جنيه مقارنة مع 7.24 جنيه أمس الاثنين.

وجاء ذلك عقب القرار المفاجئ للبنك المركزي بخفض أسعار الفائدة الرئيسية 50 نقطة أساس ،ولم يذكر البنك سببا للخطوة ولم يتسن على الفور الاتصال بأي من مسؤوليه للحصول على تعقيب.

موضوعات ذات صلة