الحكومة تؤكد: جودة الخدمات المقدمة لعملاء فودافون لن تتأثر نتيجة صفقة البيع

أكد د.عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، على أن السوق المصري سوق واعد وأن قطاع الاتصالات المصري جاذب للاستثمارات، وهو ما يفسر إقدام شركة بحجم stc للاستثمار فيه.

وأبلغت شركة فودافون العالمية، مساء الثلاثاء، الحكومة المصرية أنها بصدد توقيع مذكرة تفاهم مع شركة الاتصالات السعودية “STC ” لبيع محتمل لحصة “فودافون” العالمية البالغة 55% في “فودافون” مصر.

وأشار الوزير إلى تأكيد مسئولي “فودافون” العالمية على أن مستوى الخدمات التي تقدم لعملاء الشركة في مصر لن يتأثر مطلقاً نتيجة عملية البيع المحتملة.

وأكد على أنه في حالة إتمام البيع ستقوم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بالتأكد من استمرارية الحفاظ على جودة تقديم الخدمات وحقوق المشتركين، انطلاقا من حرص الدولة على ضمان جودة خدمات الاتصالات المقدمة للمواطنين .

وأضاف د.عمرو طلعت أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات سوف تستمر في التعاون مع “فودافون” العالمية في باقي المشروعات المنفذة في الوقت الراهن، والتي تشمل المراكز الإقليمية المتخصصة في تصدير الخدمات التكنولوجية والتي سيتم من خلالها توفير ألف فرصة عمل جديدة، بالإضافة إلى تعاقدات منظومة التأمين الصحي الشامل.

من جانبه، أعرب رئيس الوزراء عن تقدير مصر لعلاقات التعاون مع مجموعة “فودافون” العالمية، وتلقى د.مصطفى مدبولي تأكيد الرئيس التنفيذي “لفودافون” العالمية على استمرار باقي استثمارات شركة “فودافون” في مصر، وأن قرار الشركة يرتبط باستراتيجيتها على المستوى العالمي، وتمنى د.مصطفى مدبولي للشركة التوفيق في الفترة المقبلة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة