الخميس المقبل.. البنك المركزي يحسم تعديل الفائدة على الإيداع والاقراض

تنظر لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري، يوم الخميس المقبل، تعديل أسعار الفائدة على الايداع والإقراض، في اجتماعها المقرر برئاسة طارق عامر.

وكان البنك المركزي قد أبقى على سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية عند مستوى 9.25% و10.25% و9.75%على الترتيب، في اجتماع لجنة السياسات النقدية السابق.

ورجح بنك الاستثمار فاروس، أن تقوم لجنة السياسات النقدية البنك المركزي في اجتماعها المقبل يوم 24 سبتمر الجاري بالإبقاء على أسعار الفائدة على الايداع والاقراض دون تغيير.

وقالت رضوى السويفي، رئيس قطاع البحوث ببنك الاستثمار فاروس، :”في ضوء قراءة معدلات التضخم فإننا نتوقع تثبيت أسعار الفائدة في اجتماع لجنة السياسية النقدية يوم الخميس 24 من الشهر الجاري”.

في سياق متصل أفادت مؤسسة جولد مان ساكس الأمريكية، وهي أحدى أكبر المؤسسات المالية العالمية، أن البنك المركزي المصري يستهدف على المدى المتوسط خفض أسعار الفائدة لتصل إلى معدلات فائدة حقيقية في حدود 2.5% نزولاً من 6.5% في الوقت الحالي.

لكن ذات المؤسسة أكدت أن البنك المركزي لن يقبل على خفض الفائدة بالمدى المنظور.

وذكرت مؤسسة جولدمان ساكس، أن تحركات أسعار الفائدة تعتمد بشكل كبير على تحقيق التوازن بين توقعات التضخم لدى البنك المركزي المصري وحماية تدفقات الاستثمارات الأجنبية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة