“الدولار” يفقد 2.76 جنيهًا من قيمته فى 17 يومًا

فقد الدولار الامريكى ما يزيد على 2.76 جنيهًا بالتعاملات المصرفية فى السوق المحلية، وذلك خلال الفترة من 1 إلى 17 فبراير الجارى، حيث تراجع من مستوى 18.76 جنيهًا إلى نحو 16 جنيهًا بختام تعاملات يوم الخميس.

وهناك مجموعة من الأسباب أدت مجتمعة إلى تراجع سعر صرف الدولار الامريكى أمام الجنيه المصرى فى الأيام الأخيرة، يأتى على رأسها تحسن تدفقات النقد الأجنبى للجهاز المصرفى من تحويلات المصريين فى الخارج، وإقدام المواطنين على التخلص من الدولار بكثافة فى السوق المحلية.

يضاف إلى ذلك ارتفاع احتياطى النقد الأجنبى لدى البنك المركزى إلى 26.3 مليار دولار إلى جانب توفر سيولة غير مضافة للاحتياطى قيمتها 3 مليارات دولار ( ودائع وأوراق مالية غير مدرجة فى الاحتياطى)، كذلك فقد ارتفعت استثمارات الأجانب فى أذون الخزانة الأمر الذى أثر أيجابيًا على التدفقات الدولارية للسوق.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة