“الرقابة المالية” تشدد إجراءاتها لمواجهة المتلاعبين فى البورصة

شريف سامى، رئيس هيئة الرقابة المالية

قال مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية، إنه أصدر سلسلة من الإجراءات الإحترازية التى تسمح للهيئة إتخاذها فى حال تكرار بعض المتعاملين لمخالفاتهم أثناء التحقيق معهم، وذلك بهدف تعزيز سلامة التعاملات بالبورصة والحد من التلاعب ومخالفة القواعد المنظمة للتداول.

وأوضح شريف سامي رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إن تلك الإجراءات تتضمن إيقاف إستفادة العميل المخالف من التعامل في الأنشطة المتخصصة مثل الشراء بالهامش أو الشراء والبيع في ذات الجلسة إضافة إلى جواز إيقاف استفادة العميل المخالف من التعامل بالشراء في السوق.

وأشار شريف سامى إلي أن تلك الخطوة تواكب ما تم الموافقة عليه منذ أيام للبورصة المصرية من قواعد تنظم الإجراءات الاحترازية التى يمكن للبورصة أن تتخذها للحد من الممارسات الضارة والتى تجيز لرئيس البورصة إيقاف الاستفادة لمدة لا تجاوز شهراً للمخالفات التى تحال للهيئة العامة للرقابة المالية للتحقيق فيها.

وأوضح أنه يجوز للأشخاص الصادر قرار بشأنهم من البورصة بإيقاف الاستفادة من التعامل التقدم بالتماس للهيئة للنظر فى إلغائه.

وأكد رئيس الهيئة أن تلك الإجراءات الاحترازية ستطبق فى أضيق نطاق وأنها صدرت لما تلاحظ من تكرار بعض المتعاملين لمخالفاتهم لقواعد التداول الواردة بقانون سوق رأس المال ولائحته التنفيذية وغيره من القرارات ذات الصلة.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة