الروس يتخلصون من مدخراتهم الدولارية لصالح اليورو

كشف البنك المركزي الروسي أن الروس بدأوا في بيع عملات أجنيبة يملكونها في النصف الأول من هذا العام بوتيرة أعلى مقارنة بالفترات الماضية، حيث ارتفع حجم تداولات العملات الأجنبية في يونيو بنسبة 29% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

ووفقا للبيانات فقد ارتفعت مبيعات المواطنين الروس من مدخراتهم بعملة الدولار، حيث زادت مبيعات العملة الأمريكية في النصف الأول من 2021 بنسبة 10% مقارنة بالعام الماضي، في حين انخفض شراء الدولار بنسبة 24% في الفترة من يناير إلى يونيو 2021.

لكن الوضع مع العملة الأوروبية كان مختلفا كليا، إذ ارتفع شراء اليورو في النصف الأول من 2021 بنسبة 29%، بينما تراجع بيعه في الفترة المذكورة بنسبة 29%.

واشترى البنك المركزي الروسي اليوم نحو 196 مليون دولار من السوق المحلية، في ظل قيام مواطنين روس ببيع بعض مدخراتهم من العملة الأمريكية.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة