“الصناعة” تفاوض البنك الدولى على تمويل بقيمة 150 مليون دولار

طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة

قال طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إنه يجرى حالياً الاتفاق مع البنك الدولى على برنامج تمويلى جديد يستهدف تنمية مشروعات البنية الأساسية والخدمات الاجتماعية كثيفة العمالة وتحسين فرص التشغيل والتدريب بالمناطق الأكثر فقراً بمختلف محافظات الجمهورية بقيمة 150 مليون دولار، موضحًا أن هذا البرنامج يأتى فى إطار التوجه الاستراتيجى للدولة لتحقيق رؤية التنمية المستدامة 2030.

وبحسب بيان صادر عن الوزارة ، فقد أوضح طارق قابيل خلال الاجتماع الموسع الذى عقده مع وفد من البنك الدولى برئاسة جوستافو ديماركو مدير البرامج بالبنك الدولى، بحضور نيفين جامع الأمين العام للصندوق الاجتماعى للتنمية، أن البرنامج الجديد يستهدف مشروعات التدريب من أجل التشغيل، ومشروعات البنية التحتية كثيفة العمالة، والتى تشمل مجالات الصحة والبيئة ومحو الأمية.

وأضاف “قابيل” أن البرنامج يتم تنفيذه من خلال الصندوق الاجتماعى للتنمية، وبالتعاون مع شركاء التنمية من الوزارات المعنية والمحافظات والجمعيات الأهلية وجمعيات رجال الأعمال، ويستهدف تنفيذ برامج تدريبية وتوفير فرص عمل بمناطق جغرافية ومجالات محددة.

وشدد على أهمية مشاركة مجلس التدريب الصناعى كمكون رئيسى فى تنفيذ هذا البرنامج، باعتباره الجهة المعنية بأنشطة التدريب والتى تتولى تقديم وإتاحة البرامج التدريبية لراغبى العمل والإشراف على عملية تشغيلهم، سواء فى مشروعات إنتاجية أو خدمية، الأمر الذى يجب الاستفادة منه فى تنفيذ هذا المشروع الطموح.

من جانبه قال جوستافو ديماركو، مدير البرامج بالبنك الدولى، إن البنك يركز خلال المرحلة الحالية على دعم الأنشطة الاجتماعية وتمويل المشروعات كثيفة العمالة فى مصر، مشيراً إلى أن برنامج التمويل الجديد سيكون بنسبة فائدة ميسرة، ويستهدف المناطق الأكثر فقراً واحتياجاً بمختلف المحافظات.

CNA– جوا المصرى

موضوعات ذات صلة