“الصين” ترد صفعة “أمريكا” لكمات .. فرضت رسومًا على 128 منتجًا

قررت الصين زيادة الرسوم الجمركية بما يصل إلى 25% على 128 منتجا أمريكيا من بينها لحوم الخنازير المجمدة والنبيذ وبعض الفواكه والمكسرات، لتُصعّد خلافا بين أكبر اقتصادين في العالم، وجاء القرار الصيني ردا على الرسوم التي فرضتها الولايات المتحدة على واردات الألومنيوم والصلب.

وأعلنت وزارة المالية الصينية مساء أمس الأحد عن الرسوم الجديدة، التي يبدأ سريانها اليوم الاثنين، وهي تتوافق مع قائمة تعريفات محتملة على سلع أمريكية تصل قيمتها إلى ثلاثة مليارات دولار نشرتها الصين في 23 مارس.

وبعد قليل من إعلان الرسوم، حذرت مقالة افتتاحية في صحيفة جلوبال تايمز الصينية الواسعة الانتشار من أنه إذا كانت الولايات المتحدة قد ظنت أن الصين لن ترد أو لن تتخذ سوى إجراءات رمزية فيمكنها الآن أن تقول “وداعا لذلك الوهم”.

وأضافت المقالة الافتتاحية:”بالرغم من أن الصين والولايات المتحدة لم تقولا علنا إنهما في حرب تجارية، إلا أن شرر تلك الحرب بدأ يتطاير بالفعل”.

وقالت وزارة التجارة الصينية إنها قررت تعليق التزاماتها لمنظمة التجارة العالمية بخصوص خفض الرسوم الجمركية على 120 منتجا أمريكيا من بينها الفواكه والإيثانول، وسيتم رفع الرسوم على تلك المنتجات بنسبة إضافية تبلغ 15 بالمئة.

وأضافت الوزارة أن ثمانية منتجات أخرى، من بينها لحم الخنزير والألومنيوم الخردة، ستخضع لرسوم إضافية بنسبة 25 بالمئة، مع بدء سريان الرسوم الجديدة من الثاني من أبريل.

وتابعت ”تعليق الصين لتخفيضاتها الجمركية هو إجراء مشروع جرى تبنيه بموجب قواعد منظمة التجارة العالمية لحماية المصالح الصينية“.

وعلى صعيد منفصل، يستعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لفرض رسوم جمركية تزيد قيمتها على 50 مليار دولار على سلع صينية بهدف معاقبة بكين بسبب مزاعم أمريكية بأن الصين تتعدى بشكل منهجي على حقوق الملكية الفكرية الأمريكية وهو ما تنفيه بكين.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة