“الفاو” تحذر مصر والسودان والسعودية من خطر الجراد

وجهت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو) تحذيرًا من تفشي الجراد في السودان وإريتريا والسعودية ومصر، لافتة إلى أن الأمطار الغزيرة والأعاصير قد تسببت في زيادة أعداد الجراد مؤخرا.

وأفادت “الفاو” في بيان صحفي، أن الجراد ينتشر بسرعة على امتداد جانبي البحر الأحمر ليصل إلى السعودية ومصر قادما من السودان وإريتريا.

ودعت المنظمة جميع البلدان المتضررة إلى تعزيز إجراءات اليقظة والسيطرة لاحتواء التفشي المدمر وحماية المحاصيل من أخطر الآفات المهاجرة في العالم.

وذكرت المنظمة أن سقوط الأمطار على امتداد السهول الساحلية للبحر الأحمر في إريتريا والسودان تسبب في تكاثر الجراد منذ أكتوبر الماضي، ما أدى إلى تشكيل أسراب سريعة الحركة.

وأشارت “الفاو” إلى أن سربا واحدا منها على الأقل عبر البحر الأحمر ليصل إلى الساحل الشمالي للسعودية في منتصف شهر يناير الماضي، تبعته هجرات إضافية بعد حوالي أسبوع.

وقال مسئول تنبؤات الجراد الصحراوي في المنظمة كيث كريسمان: “ستكون الأشهر الثلاثة القادمة حاسمة في السيطرة على حالة الجراد.

ويعتمد اتساع الجراد على عاملين رئيسيين، وهما السيطرة الفعالة وتدابير المراقبة في مناطق تكاثر الجراد في السودان وإريتريا والسعودية والبلدان المجاورة، وكثافة سقوط الأمطار بين شهري مارس ومايو على امتداد جانبي البحر الأحمر وفي المناطق الداخلية من شبه الجزيرة العربية”.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة