“القاضى” : تدشين خطة متكاملة لتطوير أعمال “المصرف المتحد”

ASHRAF ELKADY

قال اشرف القاضي ،رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد، إن البنك امامة أربعة ملفات استراتيجية في المرحلة الراهنة ،الأول هو تنمية حصه المصرف المتحد السوقية ،وذلك من خلال توسيع قاعدة انتشار الحلول البنكية والخدمات المصرفية التي يقدمها لتلبية احتياجات العملاء الحالية والمستقبلية، وذلك علي مستوي محافظات الجمهورية. 

كذلك دعم خطط التوسع للفروع الجديدة, لضمان انتشار الخدمات المصرفية المتميزة للمصرف بجميع انحاء الجمهورية خاصة في المحافظات التي انضمت لخطط الدولة في التنمية الشاملة.

حيث من المتوقع ان يتم افتتاح عدد من الفروع الجديدة بنهاية عام 2016 مع التوسع في تقديم الخدمات المصرفية سواء للافراد او الشركات.

وأضاف رئيس البنك أن الملف الثانى هو دعم خطط التنمية الشاملة للدولة ومبادرات البنك المركزي المصري الخاصة بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة،وايضا خدمة التمويل العقاري وبالاخص لاسكان محدودي ومتوسطي الدخل.

حيث من المخطط للمصرف المتحد التركيز علي قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة خاصة بالمحافظات ،والذي يمتلك المصرف المتحد ميزة هامة تتمثل في انتشار فروعه بجميع محافظات مصر.

وطبقًا لرئيس البنك فإن الملف الثالث هو خطة شاملة لتطوير العنصر البشري وتنمية مهاراته الفنية المصرفية والتقنية للعمل وفق احدث معايير العمل المصرفي الدولي ،وذلك ايمانا باهمية دورة كركيزة اساسية لنمو المصرف المتحد وتاهيله بنجاح لانطلاقة مستقبلية.

أما الملف الرابع فهو الاستمرار في مواجهة ملف التعثر والذي استطاع فريق عمل المصرف المتحد تحقيق انجاز كبير فيه.

وقال اشرف القاضي ان المصرف المتحد وضع خطة لتوسيع نطاق الشمول المالي ضمن أهدافه الاستراتيجية،وذلك للوصول الي اكبر شريحة من العملاء سواء الافراد او عملاء قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة علي جميع مستوياح الدخل ،ايمانًا باهمية هذا القطاع الواعد ودوره الاستراتيجي في دفع عجلة التقدم.

وعن الصيرفة الاسلامية أشار اشرف القاضي الي ان المجال مازال خصبا.  فالمصرف المتحد لديه خطة لتوسيع نطاق انتشار المنتجات المتوافقة مع احكام الشريعة للمنافسة بالسوق، منها بطاقة “ماستركارد رخاء” الائتمانية اول بطاقة ائتمان متوافقة مع احكام الشريعة ،فهي بطاقة فريدة في مميزاتها بالسوق.

هذا وقد استطاع المصرف المتحد علي مدار الفترة الماضية, ان يطرح عدد من المنتجات المتوافقة مع احكام الشريعة منها : خدمة “ديار” للتمويل العقاري – منتج “الاول” للتمويل الشخصي برامج المدفوعات الاليكترونية – خدمة تمويل برامج السفر والرحلات – التمويل التعليمي.  فضلا عن باقة متميزة من الاوعية الادخارية والاستثمارية بالجنيه المصري والعملات الاجنبية ،وتعد من اكثر الشهادات شهرة هي “شهادة المليونير” التي استطاعت تحقيق حلم اكثر من 300 مليونير.

واضاف القاضي ان مساهمات المصرف المتحد في التنمية المجتمعية كبيرة.  وذلك من واقع ايمان عميق بدور المؤسسات المالية في التنمية المجتمعية.  ومن هذا المنطلق سيظل المصرف المتحد مستمرا في القيام بدوره وبرامجه المتميزة لتدعيم المجتمع من خلال ادارة “ايثار” للتنمية المجتمعية.

وكان البنك المركزى قد أعلن منتصف مارس الجارى عن تولي اشرف القاضي رئاسة بنك المصرف المتحد ،وأعرب “القاضي” عن سعادتة بالثقة التي اولاها له البنك المركزي المصري.  واكد علي تطلعة للعمل مع فريق عمل المصرف المتحد المتميز لتعظيم مكانة المصرف بالسوق المصرية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة