“المركزي الامريكي” يقرر الابقاء على أسعار الفائدة دون تغيير

قرر مجلس الاحتياطي الاتحادي ( البنك المركزي الامريكي) الإبقاء على أسعار الفائدة دون تغيير ، اليوم الأربعاء، وعبّر عن الثقة بأن زيادة في التضخم مؤخرا قربته من مستوى 2% الذي يستهدفه البنك المركزي الأمريكي ستستمر، وهو ما يجعله في مسار نحو زيادة تكاليف الاقتراض في يونيو.

وقللت اللجنة صانعة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي أيضا من شأن تباطؤ في الآونة الأخيرة في النمو الاقتصادي ونمو الوظائف، قائلة إن النشاط ينمو بوتيرة معتدلة وإن مكاسب الوظائف، بشكل عام، كانت قوية في الأشهر القليلة الماضية.

وطبقًا لبيان في ختام اجتماع استمر يومين قال مجلس الاحتياطي إن التضخم ”تحرك مقتربا“ من مستواه المستهدف وإنه ”على أساس 12 شهرا من المتوقع أن يسير قرب المستوى الذي تستهدفه اللجنة والبالغ 2%، في الأجل المتوسط“.

وقرار مجلس الاحتياطي إبقاء سعر الفائدة القياسي للإقراض لليلة واحدة في نطاق بين 1.50% و1.75% جرى اتخاذه بالإجماع. وكان المستثمرون قد استبعدوا زيادة أخرى في هذا الاجتماع بعد أن رفع مجلس الاحتياطي أسعار الفائدة في اجتماعه في مارس.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة